الخبيرة العالمية مارغريت دابس: الأقدام تصاب بالشيخوخة.. اعتني بها

زهرة الخليج  |   11 مارس 2014
الكثير من السيدات يدركن أهمية العناية بالأقدام ومنحها الاهتمام اللازم، لذلك فإنهن يقمن بالخطوات التي تضمن نعومة وطرواة الأقدام بالإضافة إلى تجميل الأظافر بالألوان الجذابة، ولكن هل تشعرين أن ما تفعلينة ليس كافياً، أو أن النتيجة ليست على قدر توقعاتك؟ مارغريت دابس خبيرة تجميل الأقدام البريطانية العالمية، تخبرنا أسرار الأقدام الجميلة، فهي صاحبة ابتكار منتجات  Margaret Dabbs التي تستخدم زيت مستخرج من أنسجة طائر الدرميس الأسترالي الذي يشبه قريبته النعامة. الأبحاث التي طورت المنتجات الشهيرة للخبيرة مارغريت دابس أكسبت صالون تجميل الأقدام الذي تمتلكه في لندن سمعة عالمية، ولحسن الحظ لم يكن عليَ الطيران إلى لندن لأنعم بتجربة لا تنسى من العلاجات الحصرية، فقد توجهت إلى دبي مول، ودخلت ملتقى الأحذية في الطابق الأول، حيث يوجد فرع من صالون "سول لاونج" لمرغريت دابس التي استقبلتني بوجه باسم مجيبة عن كل أسئلتي. -مالذي يكسبك هذه الشهرة الكبيرة في عالم تجميل الأقدام؟ إنه الطاقم المدرب، والمنتجات الطبية التي تعنى بجمال الأقدام، كذلم النتائج التي يمكن ملاحظتها على الفور، فنحن نضمن نتيجة فورية بعد أول جلسة مهما كانت، سواء كانت مساج علاجي أو تلوين لأظافر اليدين والأقدام، كما أننا نهتم بالتعقيم والنظافة بشكل رفع من المعايير المعتمدة في صالونات تجميل الأقدام، واستطعنا إدخال هذا القطاع إلى عالم التجميل. -مالذي يجعل من منتجاتك فعالة لهذه الدرجة؟ نستخدم  المنتجات الطبيعية العضوية المطورة في المخابر الطبية، وأهم المكونات التي تشكل أساس منتجاتنا هو زيت مستخرج من أنسجة طائر الدرميس الأسترالي، وهذا الزيت يشتهر بقدرته العلاجة لأمراض كالروماتيزم، الأكزيما، إصابات العظام، والمفاصل. الكدمات والجروح، كما نه مرطب فعال، غير دهني ويمتصه الجلد بسهولة دون أن يسبب الدبق أو الملمس الزيتي. -لماذا الاهتمام بالقدم أمر ضروري؟ عدا عن الأهمية التجميلية، فإنه علم قائم بحد ذاته، وقد ادرك القدماء أهمية الأمر منذ أكثر من 5 آلاف سنة، فالصينيون واليونان ابتكروا العلاجات للأقدام وعرفوا ارتباطها مع بقية أعضاء الجسم. نحن لدينا علاجات طبية وتجميلية، كما أننا نقوم بتعديل وضع عظام القدم بحسب وضعها الصحي، فالأقدام المسطحة، أو التي تعاني من إصابات رياضية، أو تشوهات نتيجة الكعب العالي، وغير ذلك يقوم أعضاء فريقنا المدرب بتقديم المساعدة. -تجديد شباب القدمين.. ماذا يعني ذلك؟ الأقدام تصاب بالشيخوخة شأنها شأن الوجه، وكما نولي العناية ببشرة الوجه، فإن الأقدام تتطلب عناية مماثلة، لذلك نحن نقوم بسنفرة الجلد المتقرن دون استعمال المياه، لأننا إذا رطبنا الأقدام فإنها تصبح معرضة لكشط الكثير من الجلد الذي قد يكون من الأفضل بقاؤه، ثم نستخدم منتجاتنا المناسبة لكل حالة قدم، وعلى الفور يتحول مظهر القدم ليصبح أكثر شباباً وجمالاً. -هل يمكن أن تطوري علاجات شباب القدم وتستخدمي البوتوكس وحقن التعبئة؟ البوتوكس مفيد في حالات التعرق المفرط للقدمين، ولكن المواد المالئة لا تصلح للأقدام حيث يساهم الضغط في نقلها من المكان الذي حقنت فيه، وبرأيي أن تعبئة المؤخرة التي تلجأ إليها بعض السيدات أمر غير عملي لأن الضغط يغير من شكل المواد المحقونة لتغيير شكل المؤخرة. -كيف وصلتي إلى هذه الشهرة العالمية؟ لم أخطط للأمر على الإطلاق، ولكن " ذي سول لاونج من مرغريت دابس للعناية بالأقدام" استطاع استقطاب النساء والرجال في لندن وزبائئنا من كل الفئات، فالأميرات والسيدات الأنيقات يحرصن على زيارة "سول لاونج"، ونحن الآن في دبي لدينا زبائن مختلفين وجميعهم يحظون بالمعاملة التي ميزت "سول لاونج"، والمنتجات والعلاجات هي نفسها الموجودة في لندن، وحتى الديكور هو ذاته ولكن مع مراعاة فصل قسم الرجال عن النساء في فرعنا في ليفل ملتقى الأحذية في دبي مول.قد يكون السر أننا نعامل القدم على أنها حزء من الجسد والروح. -هل "سول لاونج" فقط للأقدام المتعبة أو ذات المظهر السيىء؟ الأمر يشبه الذهاب إلى مصفف الشعر للحصول على مظهر جديد، أو للاعتناء بما هو جميل أصلاً، ولتدليل النفس، فالأمر يستحق. لحسن الحظ، فقد أهدتني مارغريت دابس جلسة لتجميل أقدامي بالإضافة ليدي، وقد استمتعت بـ 45 دقيقة من المنتجات الرائعة، والعناية على أيدي خبيرتي تجميل من "ذي سول لاونج من مرغريت دابس للعناية بالأقدام"، وقد وجت أن كل ما أخبرتني به مارغريت لم يكن من باب المبالغة أو الدعاية، فالتحول كان مذهلاً، والأهم أنني عندما اطلعت على لائحة الأسعار، لم أجد فرقاً بين أسعار معظم الصالونات في دبي، ولكني بالتأكيد وجدت فرقاً كبيراً في النتيجة، إنها النعومة على طريقة Sole Lounge by Margaret Dabbs. المزيد: أي الخلاخيل أجمل لجلساتك العائلية: الهندية، الخليجية أو المصرية؟ نسقي أظافرك مع إكسسوراتك وعبايتك ساهر ضيا: الملكة رانيا أيقونة الموضة لهذه الأسباب