هل الأظافر "الأكريليك" مضرّة؟

د ب أ  |   12 أبريل 2014
تعدّ الأظافر "الأكريليك" حلاً سحرياً للحصول على أظافر مفعمة بالأنوثة والإثارة. لكن يساور بعض النساء قلق من أنّ هذه الأظافر قد تضرّ بالأظافر الطبيعية؛ نظراً إلى ما تحويه من مادة بيروكسيد البنزويل. مجلة «فرويندين» الألمانية تطمئن بأنه لم يثبت التعرض لأي مخاطر بفعل هذه المادة إلا عند استخدامها بكميات كبيرة، مؤكدةً أنّ الكميات الصغيرة التي تحويها الأظافر "الأكريليك" لا تشكل خطورة على الإطلاق. كما أكّدت أنّه لم يتم التثبت بشكل علمي مما إذا كانت الأبخرة المنبعثة أثناء تركيب هذه الأظافر قد تكون سامة أو مسبّبة للسرطان. ولتجنب أي مخاطر عند استخدام هذه الأظافر، أوصت «فرويندين» بتركيبها لدى مركز تجميل متخصّص يتمتع بسمعة طيبة ويطبّق الشروط الصحية المعمول بها، محذرة من أنّ محاولة المرأة تركيب الأظافر "الأكريليك" بنفسها في المنزل قد يتسبّب في آثار جانبية غير مرغوبة من الناحية الجمالية، وقد يعرّضها أيضاً لبعض المخاطر الصحية. وفي أسوأ الأحوال، يمكن أن تنشأ مواضع صغيرة تنفك فيها الأظافر "الأكريليك" عن الأظافر الطبيعية، ما قد يؤدي إلى تكوّن مواضع رطبة واتساخات وبكتيريا تحت الأظافر الصناعية ومنها إلى تكوّن فطريات الأظافر. ومن المشاكل المحتمل حدوثها حتى مع اتخاذ الإجراءات السابقة الإصابة باستجابات تحسسية تجاه مسحوق "الأكريليك" الموجود في الأظافر، في حال معاناة المرأة من حساسية تجاه هذه المادة. صحيح أنّ هذه الاستجابات التحسسية لا تشكل خطورة على المرأة، إلا أنها مزعجة؛ لأنها تتسبب في الإصابة بحكة والتهابات على الجلد المحيط بالأظافر. لذا ينبغي إزالة الأظافر في هذه الحالات على الفور واستشارة الطبيب لعلاجها.