الرجل الأشد غضبا في بروكلين: كوميديا روبين ويليامز

علي رياض  |   4 يونيو 2014
أي روبين ويليامز تحبين؟ ذلك المجنون الكوميدي الذي يتكلم بصوت عال ويفعل أي شيء يخطر بباله مثلما كان دوره في فيلم The Fisher King. أم ربما تفضلين الرجل العاطفي التراجيدي صاحب المشاعر النبيلة الذي يعثر على ابنه ميتا مثلما كان دوره في فيلم World’s Greatest Dad. لحسن الحظ مهما كان جوابك، يمكنك مشاهدة روبين الكوميدي وروبين التراجيدي في الفيلم الجديد الذي يلعب بطولته ويعرض حاليا في دور السينما المحلية. يقوم روبين ويليامز في فيلم أكثر رجل غاضب في بروكلين بلعب الشخصيتين في آن واحد. لذلك يمكنك أن تستمعي بروحه الكوميدية الرائعة وتمثيله التراجيدي المدهش. في فيلم The Angriest Man in Brooklyn يقوم ويليامز بدور هنري ألتمان رجل غاضب ومتذمر دائما ودائما يجد شيئا يغضب ويثور عليه ويزعج الأخرين. يذهب ألتمان لزيارة طبيبته التي تعاني أيضا من مزاج سيء ومتاعب شخصية، فتكشف له ان لديه فقط 90 دقيقة ليعيش، إذ أنه مصاب بانفجار في أوردة الدماغ. وبتلقي هذا الخبر يستشيط الرجل غضبا ويغادر مكتبها كالمجنون. تكتشف الطبيبة شارون جيل (تقوم بدورها ميلا كونيس) بعد مغادرة ألتمان أنها ارتكبت خطأ في التشخيص وتنطلق بحثا عنه في المدينة. في الوقت الذي يحاول هو مراضاة كل إنسان أخطأ في حقه، ويحاول وهو يفعل ذلك أن يفهم ماذا كان يريد فعلا من حياته. يبدو الفيلم الذي أخرجه فيل ألدين روبنسون وكأنه يدور في حلقة من التوتر، لكنه ينتمي لأفلام الكوميديا البسيطة والعائلية. وبالطبع فإن مشاهدة روبين ويليامز على شاشة السينما تستحق الوقت، فهو أحد أفضل نجوم هوليوود. شاهدي مقاطع من الفيلم: اقرأي أيضا: فيلم “وجه الحب” دراما الأرملة وألم الفقدان “رجل الحقيبة” فيلم الجريمة المشوق في صالات السينما حاليا “معلمة الإنجليزي” جوليان مور رومانسية وكوميدية طيور الفردوس: أجمل وأغرب الطيور في العالم