شكران لسامية: تقبريني يا ست الكل

وائل العدس

  |   3 يوليو 2014
على طريقتها الخاصة، رحبت شكران مرتجى بانضمام سامية الجزائري إلى رواد الفايسبوك بافتتاحها حساباً شخصياً قبل يومين. وكتبت لها على صفحتها باللهجة المحكية "لك تقبريني يا ست الكل، يا نوارتنا، يا قدوتي، أنا شخصياً تعلمت منك كتير، أهم شيء أن العفوية لا تدرس، هي شيء الله خلقه معنا، ومهما غبتِ أنتِ منارة، وأي عمل مالك موجودة فيه هنن الخسرانين، ونحنا بحبك كتير". بدورها وبهضامتها المعهودة، ردت على شكران بتعليق قالت فيه "تقبري عداكي. قديش مارق ع راسي ممثلات لذيذين وظراف وأكابر وأبضايات وذكيات وفهيمات، متلك ما بلاقي ولا رح لاقي ولا بعد ألف سنة، هاد إذا عشنا". المزيد: سامية الجزائري مقهورة!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث