للمرضعات الصائمات فقط

زهرة الخليج

  |   7 يوليو 2014
إذا أصرت الأم المرضعة على الصيام في شهر رمضان المبارك، فينبغي عليها حينئذٍ الحرص على إمداد جسمها بكميات وفيرة من السوائل وجميع العناصر المغذية الضرورية للجسم بين وجبتي الإفطار والسحور. وأوضحت الطبيبة وفاء سليمان الناصري، أخصائي أمراض النساء والتوليد بمستشفى ميدكير في دبي، الكميات التي يجب تناولها من البروتين، بقولها :"القاعدة الأساسية لتناول البروتينات تقول: لكل رطل من وزن الأم المرضعة، يتم تناول غرام واحد من البروتين، مما يُزيد محتوى المعادن والمواد المُغذية الموجودة في لبن الأم إلى الحد الأقصى". وأضافت أخصائية أمراض النساء والتوليد أن بعض الدراسات أثبتت أن نسب حمض الفوليك والزنك غالباً ما تكون قليلة في أجسام الأمهات المرضعات، لذا فهي تنصحهن بتناول الأقراص متعددة الفيتامينات وأقراص المعادن، مفسرةً ذلك بأن حمض الفوليك والزنك مهمان للجهاز المناعي للطفل. كما أشارت إلى ضرورة أن تتناول الأمهات المرضعات لتري ماء وقرابة 2500 سعراً حرارياً على الأقل بين وجبتي الإفطار والسحور، كي يُمكنهن إرضاع أطفالهن بكميات وفيرة من اللبن. كما تُوصَى الأمهات المرضعات بمراجعة الطبيب قبل الإقدام على الصيام؛ حيث يجوز الصيام فقط للنساء، اللائي يكنّ قادرات جسمانياً على ذلك. أما في حال شعور الأم المرضعة بأن الصيام يُؤثر بالسلب على صحتها أو صحة طفلها، فينبغي عليها حينئذٍ ألا تصوم. أوقات تفشل فيها العلاقة الزوجية في رمضان كل شيء أزرق في شفشاون

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث