منتجات الحبوب تقي الرضيع من حساسية القمح!

د ب أ  |   29 يوليو 2014
أكّدت طبيبة الأطفال الألمانية هيلديغارد برتسيريمبل أنّ إضافة منتجات الحبوب إلى وجبة الرضيع تقيه من الإصابة بعدم تحمل الغلوتين أو ما يسمّى بحساسية القمح، وهو البروتين الموجود في أغلب أنواع الحبوب كالقمح. لذا أوصت اختصاصية طب الأطفال والمراهقين في شبكة «الصحة سبيلك للحياة» في مدينة بون الألمانية، الآباء بتقديم المعكرونة أو الأرز أو البرغل أو الكسكس في وجبة الغداء لطفلهم، وهي عادة ما تتألف من البطاطا والخضروات واللحوم، مع مراعاة إضافة منتجات الحبوب إلى نوعيات البطاطا التي يمكن هرسها جيداً. وبذلك، يبدأ جسم الطفل في التعوّد على كميات صغيرة من الغلوتين في مرحلة مبكرة من عمره، ما يسهم في الحد من خطر إصابته بعدم تحمّل الغلوتين في ما بعد.