أنجلينا وبراد معاً إلى الأبد

زهرة الخليج  |   13 يوليو 2010

قال النجمان براد بيت وأنجلينا جولي أنهما لا يعتقدان أنها سينامان بشكلٍ طبيعي بعد الآن وذلك بسبب عدد أولادهما الكبير. إذ لدى الزوجين ستة أطفالٍ هم: مادوكس 8 أعوام، باكس 6 أعوام، زاهارا 5 أعوام، شايلو 4 أعوام، والتوأم نوكس وفيفيان عامان. وقالت أنجلينا أنها تحب دورها كأم وقد تكلمت مع براد حول توسيع العائلة أكثر لكنهما قلقان بشأن الفوضى التي تعم المنزل الآن بسبب كثرة الأطفال.
وقالت أنجلينا لبرنامج نايت لاين الأميركي: "غالباً ما نستيقظ في الصباح تعبَين وننظر إلى بعضنا ونتساءل إن كنا سننام بشكلٍ طبيعي بعد الآن، لكن مع ذلك نحن لا زلنا نرغب بإنجاب المزيد من الأطفال."
وصرحت أنجلينا في السابق أنها وبراد سيتزوجان في حال طلب منهما أطفالهما ذلك، لكن يبدو أنهم سعداء بالوضع الحالي. ويتشارك الزوجان تربية الأطفال الستة ويتبادلان أخذ إجازاتٍ من مواقع التصوير بغية العناية بالأطفال وتقول أنجلينا أن البنات يفضلن براد لأنه يسمح لهن بالقيام بما يحلو لهنّ. إذ أضافت: "أعتقد أن الفتيات يحصلن على مرادهنّ من والدهنّ برمشة عين، أما الصبيان فينجحون في الاحتيال علي."


وفي سياقٍ آخر قالت أنجلينا: "في وقت الإفطار نكون أنا وبراد كنادلين في مطعم. وأعتقد أن سر نجاحنا في التعامل مع الأولاد هو أننا نبحث عن الضحك في كل موقف، ولهذا لا نكترث إن كنا لا ننال قسطاً كافياً من النوم ويشرفني أن أقوم بتربية أطفالٍ مثلهم."
وقالت جولي 35 عاماً أن براد 46 عاماً هو حبّ حياتها وأنها متأكدة بأنهما سيبقيان معاً إلى الأبد.