محبّو أحمد عز يهدّدون زينة!

دعاء حسن ـ القاهرة  |   10 أكتوبر 2014
أجّلت محكمة الأسرة في القاهرة قضية إثبات النسب التي رفعتها زينة ضد أحمد عز إلى جلسة 23 تشرين الأول (أكتوبر) الحالي لاتخاذ إجراءات ردّ محامي عز لهيئة المحكمة. وللمرة الأولى، حضر عدد من محبّي أحمد عز أمام المحكمة للتضامن معه، رافعين لافتات تحمل عبارات "كلنا أحمد عز"، و"بنحب أحمد عز"، مما تسبّب في إرباك زينة التي رفضت النزول من سيارتها، وغادرت سريعاً من دون دخول المحكمة. وجاء في نصّ الدعوى القضائية التي أقامها محمد عبد الله المحامي، وكيلاً عن وسام رضا إسماعيل الشهيرة بـ «زينة» أنّ الأخيرة وأحمد عزّ تزوجا بتاريخ 15 حزيران (يونيو) 2013. وأكدت زينة في الدعوى أنّ النسب ثابت في حقه لأنّها زوجته و"جاءت بالتوأم على فراشه الشرعي"، إلا أنّه ظهر في وسائل الإعلام والمحاضر الرسمية لينفي ولديه من دون وجه شرعي، موضحة أنّ ما فعله عز يشينها ويشهر بها، فهي شخصية معروفة. وأشارت إلى أنّها ادعت على أحمد عز قانونياً، وطالبت بحكم يثبت نسب طفليها إليه ويلزمه بالمصاريف وأتعاب المحاماة. للمزيد: الصدفة تجمع أحمد عز وزينة؟