8 تقاليد جديدة عن الزواج حول العالم

زهرة الخليج  |   17 أكتوبر 2014
لكل ثقافة وحضارة عادات خاصة تميزها عن غيرها، يبرز أهمها في مختلف بلدان العالم خلال عملية التحضير للزواج أو في ليلة الزفاف نفسها. ورغم تفنن المجتمعات في جعل هذه الليلة مميزة وتحمل ذكرى لا تنسى، إلا أن بعض هذه التقاليد لا زالت حتى يومنا هذا من أسس وقواعد الإرتباط ضمن الإقليم أو القبيلة الواحدة. في التالي بعض هذه العادات والتقاليد: 1.    الاسكيمو :يستطيع الرجل المقايضة على زوجته أو تبادلها مع جاره إذا لزم الأمر. حتى أن له الخيار في أن يعير زوجته لصديقه الأعزب كدليلٍ على محبته له. 2.    الباسفيك :من عادات اهالى جزيرة هاوان أن يقدموا صداق المرأة الجميلة بعدد كبير من الفئران وتقل هذه الكمية حسب جمال العروس . 3.    إقليم تشينج يانج –الصين: تنتشر لديهم عادة المزاح بين الحموين بمعنى أنه عند زيارة أسرة العروس للعريس لا بد من أن يرتدي والد الأولى معطفا من الفرو ولكن بالمقلوب أما بالنسبة لوالدتها فلا بد أن تضع الفلفل الأحمر خلف أذنيها وأن تصبغ وجهها بالرماد كنوع من مزاح أهل العريسين مع بعضهم البعض. 4.    البويغوريون: بمجرد بدء الزفاف تغنى العروس بصوت شجي وحزين بعض الأغاني الحزينة تعبيرا عن رفضها لمغادرة بيت أهلها. 5.    قومية نالار - الصينية: تغادر العروس منزلها وهى تمشي بظهرها للخلف. 6.    منطقة بورنيو الشمالية – ماليزيا: يمنع العروسين من الاستحمام قبل الزفاف بثلاثة أيام، ويشير هذا الى اعتقادهم أن هذا العُرف سيؤدي إلى زواج طويل وسعيد. 7.    في نامبيا، إحدى الدول الأفريقية، ترتدي العروس حجابا بدلا من القبعة المخصصة للعروس يسمى "إكورا" ويُصنع من جلد الماعز ويُفرك بالقطران والشحوم ومغرة حمراء، وهو حجر يستخرج منه صبغ أحمر بني مصفر وتستعمله العروس في طلاء جسدها بالكامل. 8.    تركيا: من عادات الزواج في تركيا أن تضع العروس الملح في قهوة خطيبها، فإن شربها دون أي تذمر فهذا يعني أنه سيتقبلها بكل حالاتها.