نسرين وسلوم في دمشق بعد غياب

زهرة الخليج  |   23 أكتوبر 2014
نجح المخرج المثنى الصبح في إعادة نجمين مهمين إلى ساحة الدراما السورية بعد غياب. هكذا تستعد نسرين طافش ومعها سلوم حداد للعودة إلى دمشق بعد سفر كل منهما خارج البلاد بسبب الأزمة التي تعصف بها. وسيؤدي الاثنان دورا البطولة في مسلسل "في ظروف غامضة" لينضما إلى النجوم السابقين أمثال سلاف فواخرجي، وعبد المنعم عمايري، ووفاء موصللي، ومحمد حداقي، ومحمد خير الجراح، ومديحة كنيفاتي، وميلاد يوسف، ولينا حوارنة. وتعود آخر مشاركة لطافش في الدراما المحلية إلى عام 2012 وتحديداً في "بنات العيلة" مع المخرجة رشا شربتجي. وفي العام نفسه، شارك حداد في "الأميمي" و"زمن البرغوت" اللذين كانا آخر أعماله هناك. يشار إلى أنّ "في ظروف غامضة" دراما اجتماعية بوليسية مشوقة تقع في ثلاثين حلقة تروي حكاية عائلة تقع ضحية جريمة. ومنها تبدأ رحلة مشوقة وطويلة من البحث والكشف والتقصي عن الجريمة وأسرارها. وكل ذلك يتم عبر مجموعة من الملابسات الغامضة والمشوقة. المزيد: “بالصور”: انطلاق “في ظروف غامضة”