ابنة شقيقة صباح: أحزنني ما قاله سمير صبري

زهرة الخليج  |   18 ديسمبر 2014
أطلت جانو ابنة شقيقة الفنانة الراحلة صباح عبر برنامج "إنت حر" الذي يقدمه الكاتب والسيناريست مدحت العدل على "سي. بي. سي. تو" للحديث عن اللحظات الأخيرة في حياة "الشحرورة" والرد على الانتقادات والشائعات التي تعرّضت لها. وقالت جانو إنّ صباح أحبّت مصر بشدة وكانت تنسب لها دوماً الفضل في شهرتها، وكانت تقول "لولا مصر لما كنت الشحرورة صباح"، موضحة أنّ الراحلة كانت صريحة جداً في حياتها، مما سبّب لها مشكلات في حياتها وأيضاً بعد موتها. وأكدت أنّ صباح كانت تقول "خليكم مثل النسر.. وطيروا فوق أي شيء"، شاكرة الشعب اللبناني على الجنازة الحاشدة التي أقامها لصباح. وأوضحت: "أقمت جنازة أخرى لصباح في مصر، لكن لم يحضر عدد كبير كما كنت أتوقع، على عكس لبنان. وهناك من اتّصل وقدم التعازي، كيسرا وعادل إمام، ولم يحضر مطربون جنازتها بتاتاً باستثناء رولا سعد ولطيفة. هذا الأمر أحزنني. وأريد أن أوجّه رسالة عتاب لمن لم يحضر، وأريد أن أوضح أنّ الفنان سمير صبري وصف جنازة صباح بأنها سخيفة رغم أنّه صديق للعائلة. لكن نحن لدينا طقوس، والشعب اللبناني أراد صنع عرس لصباح، لأنّه يراها شابة ويجب زفها، فما الخطأ في هذا؟!". وأشارت إلى أنّها تشعر بالمرارة تجاه كل ما يرّوج من شائعات كاذبة حول الشحرورة، قائلة: "عرفنا في الجنازة من القسيس أموراً خيرة كثيرة قامت بها ولم نعلم بها، مثل مسلسل "الحب الضائع" الذي لم تأخذ مقابلاً مادياً لقاء مشاركتها فيه، وأيضاً مساعدتها للناس، وإعطاء فساتينها لمن يريد، وما خفي كان أعظم". للمزيد: "أنا زهرة" تنشر صور آخر احتفالات الشحرورة في القاهرة