جيني وميرنا ضحيتا "الفايسبوك"

زهرة الخليج

  |   30 يناير 2015

أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي مصدر رعب في الوسط الدرامي السوري، بعدما أصبح التزوير والقرصنة ظاهرة لم تستثن فناناً كبيراً أم صغيراً خلال العامين الماضيين. قبل أيام، فوجئت جيني إسبر بإغلاق حسابها على الفايسبوك لأسباب مجهولة، حتى تبيّن أنّ إدارة الموقع الشهير أغلقت الحساب لوجود حسابات مزورة بالجملة باسم النجمة السورية التي أنشأت حساباً آخر لم يدم أكثر من يومين فأغلق أيضاً. ووفقاً لتصريحها لـ"أنا زهرة"، فإنها تسعى جاهدة لاستعادة حسابها القديم. أما ميرنا شلفون، ففوجئت أمس بحساب يحمل اسمها يتواصل مع الفنانين والصحافيين، ويطلق العديد من التصريحات، ويدردش مع أصدقائها بعدما تقمص شخصيتها، قبل أن تخبر "أنا زهرة" أنّها نجحت في إغلاقه عبر أحد المختصين المعروف في الوسط الفني السوري ويدعى "الدكتور مازن". فنياً، تنشغل إسبر بتصوير دورها في "فارس وخمس عوانس"، علماً أنها انتهت سابقاً من مشاركتين في "مذنبون أبرياء"، و"علاقات خاصة". أما شلفون فلم تفتتح موسمها الدرامي بعد، علماً أنّها تتحضر للمشاركة في أحد المسلسلات السورية الضخمة.

 المزيد:

بالصور: طفلة جيني إسبر على خطى أمها!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث