السحور... أهم وجبة في الشهر المبارك

ميرا عبدربه

  |   16 يونيو 2015
توازي أهمية وجبة السحور الرمضانية وجبة الفطور في الأيام العادية. تحمل هذه الوجبة الكثير من الفوائد الصحية وبالتالي ننصحك بتناولها عشية بدء الشهر المبارك. ما هي فوائد السحور؟ وجبة السحور تساعد على إمداد الجسم بالنشاط خلال فترة الصوم، فهي تزود الجسم بالشبع حتى فترة بعد الظهر. تسهم هذه الوجبة في الحفاظ على مستوى السكري في الدم طيلة فترة الصيام. كما أنّها تخفّف من الإعياء والغثيان خلال الصوم. وتمنع وجبة السحور الخمول وتخفّف من الشعور بالنعاس خلال الصوم. كما تساعد على حرق السعرات الحرارية في الجسم بشكل أفضل. ما هي الأطعمة الأفضل للسحور؟ الأطعمة التي تتطلب وقتاً لهضمها هي الأفضل لوجبة السحور. تتمثل هذه الأطعمة في الحبوب والبقوليات والخضار والفواكه، لأنّها تحتوي على الألياف التي تملأ المعدة لفترة طويلة. كما أنّ تناول الألبان على هذه الوجبة يقلل من الشعور بالعطش. البيض والأجبان يساعدان أيضاً على الإمداد بالمزيد من الشبع، لذا يمكن تناولهما على وجبة السحور أيضاً. ولا يجب نسيان شرب المياه بكثرة على هذه الوجبة. من جهة أخرى، يفضَّل أن تكون هذه الوجبة شبه خالية من الملح الموجود في المخللات والزيتون والأطعمة المصنعة، لأنّه يعمل على زيادة الشعور بالعطش خلال الصوم.

للمزيد:

أهلاً رمضان: منتجات صحية لإعداد الحساء حضّري طفلك لشهر الصوم ودّعي سموم جسمك بخطوات بسيطة!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث