للمرة الثانية... تامر حسني يثير غضب الثوار

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   14 يناير 2012

غضب عدد كبير من الشباب من الأخبار التي انتشرت أخيراً وأفادت أنّ القوات المسلحة اختارت  تامر حسني للغناء في العيد الأول للثورة المصرية. وأثار الخبر استياء عدد كبير من الشباب عبر "تويتر". وكانت أقاويل انتشرت على موقع التواصل المعروف تفيد بأنّ "نجم الجيل" يجري حالياً بروفات على خشبة مسرح الجلاء في القاهرة استعداداً للحفل الذي ينقله التلفزيون المصري. وعبر "تويتر"، سخر عدد كبير من النشطاء من اختيار تامر للغناء في احتفالات "25 يناير" المقبلة، خصوصاً أنّه كان من أوائل الفنانين الذين أُدرجوا على القائمة السوداء. أضف إلى ذلك ما تعرض له من اعتداءات عندما نزل إلى ميدان التحرير أثناء الثورة.

كما سخر عدد آخر من اختيار القوات المسلحة لتامر كون "نجم الجيل" تهرّب من أداء الخدمة العسكرية وعوقب على فعلته بالسجن.
وقد أكّد مصدر مقرّب من تامر حسني لـ "أنا زهرة" أنّ الفنان علم بهذه الأقاويل، لكنّ أحداً لم يتصل به حتى الآن، ولم يتم تكليفه بشكل رسمي، مؤكداً أنّ الأمر سوف يتأكد خلال أيام.

للمزيد:
تامر حسني في موقف حرج

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث