تجنّبي إصلاح المكياج قبل الزفاف

زهرة الخليج  |   22 يوليو 2015
تمرّ العروس بمشاكل عدة بعد أن يضع "الماكيير" الخاص بها المكياج في يوم الحفل. حرارة الصيف، وتطبيق الماكياج قبل ساعات طويلة من موعد الزفاف والإنتقال من مكان إلى آخر، والخضوع لجلسة تصوير ما قبل الحفل، إضافة إلى بكاء العرائس عند خروجهن من منزل العائلة، كلها عوامل تسهم في إفساد المكياج. إلى جانب ذلك، قد تخرج العروس من صالون التجميل، غير راضية عن لمسات الخبير النهائية. لذا، تقرّر إصلاح ما لا يعجبها بيدها، فتلجأ إلى المستحضرات والأدوات العادية التي تستخدمها في حياتها اليومية. لكن ماذا لو انزلقت يدك وتلطّخت عيناك بالمسكارا، أو اختلفت درجة لون البودرة أو الكونسيلر وحتى أحمر الشفاه عن الدرجة التي استخدمها الخبير في صالون التجميل؟ من "أنا زهرة"، اليك بعض الطرق لتصحيح أخطاء المكياج التي قد تقع فيها العروس قبل دقائق من النزول إلى الحفل. علماً أنّنا لا نحبذ تعديل المكياج الذي وضعه الخبير. 1. استخدمي إسفنجة المكياج الخفيفة للتخفيف من ماكياج البشرة سواء في الكونسيلر، أو البودرة. 2. استعملي الإسفنجة من خلال تطبيعها على الوجه لإمتصاص المواد الزائدة. 3. تجنبي استعمال قطعة قماش أو قطن لأنها ستترك أثراً غير محبذ على البشرة. 4. استخدمي كريم إخفاء العيوب للتخلص من لطخات أحمر الشفاه أو الكحل الأسود (عند البكاء) أو الآيلاينر وحتى ظلال العيون. 5. لا تحاولي إعادة رسم العينين بواسطة الآيلاينر. يمكنك فقط استخدام عيدان تنظيف الأذنين لتصحيح ما ترينه مناسباً ولكن ليس لإعادة الرسم. 6. تجنبي رسم الآيلاينر بطريقة لا تناسب شكل العين. لا يمكنك أن ترسمي الآيلاينر المجنَّح بطريقة تتخطى شكل عينك مثلاً لأنها فقط تعجبك. 7. قد تعانين من تلطخ وجنتيك ووجهك بظلال العيون اللامعة بخاصة خلال حرّ الصيف. لذلك، استعيني بالبودرة وضعي طبقة منها على وجهك لإخفاء لمعان هذه الظلال. 8. لو كان باستطاعتك ذلك، اطلبي من الماكيير تزويدك بكمية قليلة من البودرة التي استخدمها لمكياجك تجنباً لأن تظهري بأكثر من لون. 9. إياك ووضع أحمر شفاه مختلف عن ذلك الذي وضعه لك الماكيير لأنك ستظهرين بلون شفاه غريبة. 10. حاولي البقاء على طبيعتك الجذابة التي رسمها لك الماكيير من دون تغيير. 11. - لا تزيلي الشعيرات من حاجبيك بعد وضع الماكيير للمكياج، بل اتركيها فلو كانت هناك مشكلة، لما تركها. 12. إياك وإستخدام عطر غير ذاك الذي وضعته سابقاً لأنّ ذلك قد يعطي رائحة كريهة.