سوء الحظ يلاحق ميريام فارس

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   2 أغسطس 2012

نفى طارق نور مالك قناة «القاهرة والناس» ما تردد بشأن استبعاد ميريام فارس من تقديم الجزء الثاني من الفوازير التي قدمتها في رمضان قبل الماضي، والاستعانة بدنيا سمير غانم لتقديمها بدلاً منها.
وأوضح طارق نور لـ «أنا زهرة» أنّه لن يقدّم فوازير رمضان من الأساس هذا العام، نافياً في الوقت نفسه أن يكون قد تحدث مع الممثلة المصرية لتقديم الفوازير بدلاً من ميريام، واصفاً ما تردد بـ «كلام جرايد». وأشار إلى أنّ الظروف لا تسمح بتقديم فوازير في رمضان المقبل، مؤكداً أنّه قرر تأجيلها إلى رمضان 2013.


أما ميريام فارس، فقد صرحت أنّها وقّعت مع طارق نور بطولة الفوازير لمدة ثلاث سنوات وعُرض منها الموسم الأول، وحققت وقتها مكاسب كبيرة من خلال الاعلانات التي تهافتت على «القاهرة والناس». حتى أنّ الوقت المخصّص للإعلانات تخطّى حصة الفوازير.
وأضافت أنّ طارق نور لا يريد المغامرة بالموسم الثاني بسبب قلة المعلنين في ظل الربيع العربي. كما أنّه لا يريد أن يكون الموسم الثاني أقل كلفةً إنتاجياً من نظيره الأول. بل إنّه يريد أن يكون الموسم الثاني أكثر ضخامة.


للمزيد:
الثورة المضادة" تطيح بفوازير ميريام فارس
ميريام فارس ضحية طارق نور

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث