ليزا سنودون كسولة في الجيم

زهرة الخليج  |   7 أغسطس 2012


صرّحت العارضة البريطانيّة ليزا سنودون أنها تستعين بمدرب خاص لأنها تتكاسل بالقيام بأكثر من ثلاث حركات في مركز اللياقة وحدها.


هذا واضطرت سنودون لاتباع حمية غذائية وممارسة الرياضة، ذلك بعد أن زاد وزنها بشكل ملحوظ. تعمل سنودون الآن العمل بشكل جاد على إنقاص وزنها، وهي سعيدة بالنتائج.


وصرحت سنودون "يجب عليّ أن أمارس الرياضة مع مدرب خاص، لأنني بخلاف ذلك سأدخل إلى مركز اللياقة، وأقوم بثلاث حركات ثم أغادر فوراً". وتضيف "وقتي ملكي، وأستطيع أن أمضي وقتاً طويلاً بممارسة الرياضة يومياً، لكنني أعلم أنها رفاهية لا تحظى بها معظم النساء العاملات".


انتظمت سنودون مع مدربها في برنامج لأربع مرات في الأسبوع ولمدة ساعة. ويتكون برنامجها من التمارين الرياضية الأساسية، ومزيج من تمارين الإيروبيك المكثفة مثل الملاكمة وتمارين الـToning.


لم تدخل سنودون ابنة الثامنة والثلاثين في حياتها مركزاً للياقة قبل الآن، ولا تزال العارضة تحاوّل التكيّف مع تغيّر عملية الأيض لديها إثر تقدمها في السن.


وعن ذلك تقول "كنت أتعرض للمضايقة في المدرسة لأنني كنت نحيلة جداً، وفي العشرينيات كنت آكل كل ما أردت من دون أن يؤثر ذلك على وزني، لكن الآن لا أستطيع ذلك، فعملية الأيض لدي تباطأت".