عاصي الحلاني: ماريتا تشبهني... وسأعيد تجربة التمثيل

زهرة الخليج  |   2 مارس 2016
كشف عاصي الحلاني أنّ ابنته ماريتا تشبهه في أمور عدة من ناحية الشخصية والكاريزما، فهي تحب عملها جداً، ولا تعرف قول "كلا" لأيّ كان لأنها تحب الناس، وعندما تريد تقديم أغنية فإنها تثابر جداً. وأكد أنها مجتهدة منذ أيام المدرسة، إذ كانت الأولى في صفّها، وكذلك في جامعتها اليوم. وحول وضعه بعض الخطوط الحمر لها، أكد في برنامج "بصراحة" عبر أثير إذاعة "فايم أف أم" اللبنانية أنّ ثقته بها كبيرة جداً ويعرف "مين مربّي". وفي الوقت ذاته، تدرك ماريتا ماذا عليها أن تفعل وألا تفعل لأنّ هذه الثقة الكبيرة بينهما بعثت الراحة في الطرفين. من ناحية ثانية، فإنّ عاصي الذي اجتمع مع جورج وسوف مساء الأربعاء والخميس الماضيين، أكد أنه اتصل بـ "سلطان الطرب" قبل أسبوع. وعندما علم بوجوده في استديو طوني سابا، أتى إلى الاستديو وتم الاستماع إلى أغنيات كل واحد منهما. وأشار إلى أنّ علاقته بالوسوف قوية ومتينة وأنه على تواصل دائم ومستمر معه، واصفاً اياه بالأخ والصديق. وحول وجود تعاون قادم مع الوسوف، اعتبر عاصي أنّ كل شيء اليوم بات يفسَّر بطرق مختلفة في ظل وجود مواقع التواصل الاجتماعي وتداول الصور والأخبار، مؤكداً أنّ صداقته بالوسوف أولوية، كما أن علاقته بجميع الفنانين جيدة وهو يكنّ المحبة للجميع. وعن "ذا فويس كيدز"، قال عاصي إنّه لا يتابع البرنامج باستمرار بسبب انشغالاته، كاشفاً أنه عُرضت عليه المشاركة في لجنة التحكيم، ولكنه لم يتوصل إلى اتفاق مع الإدارة، وأكّد أنه لا يندم على عدم مشاركته، كما لا يندم على أي شيء حصل معه لأنّ كل إنسان ينال نصيبه في الحياة. وتابع أنّ البرنامج جميل وخفيف الظل بحضور كاظم الساهر، ونانسي عجرم وتامر حسني، وأن حضور الأطفال "مهضوم جداً وهناك أصوات أكثر من رائعة". وأضاف إنّ "نجاح "ذا فويس كيدز" وُلد من رحم نجاح "ذا فويس للكبار""، مشدداً على أنّ التعامل مع الأطفال أمر غاية في الصعوبة، فلا يمكن جرح مشاعرهم وما قامت به "أم. بي. سي" في تقديم "ذا فويس كيدز" يعتبر جرأة كبيرة منها لأنّ التعامل مع الأطفال خطير جداً، وكشف أنّه لا يستطيع قول "لا" للأطفال. في سياق مختلف، وعن مشاركته الأولى في التمثيل في مسلسل "العراب" خلال رمضان الماضي وتعرّضه للانتقادات، ردّ أنّه في كل المجالات، هناك المؤيد والمعارض، وموضوع "العراب" بحاجة إلى شرح طويل ومفصّل. وأكّد على ضرورة عدم نسب نجاح أو فشل المسلسل له، فحضوره في المسلسل لم يتخطَ العشر حلقات، معتبراً أنّ أول جزء كان يتحدث عن الماضي أكثر من الحاضر، شارحاً للجمهور أنّ مشاركته في المسلسل اقتصرت على مشهد أو اثنين فقط، ومشدداً على عدم نسب نجاح المسلسل له لأنّ بطولة العمل مشتركة بين نخبة من كبار الممثلين أمثال سلوم حداد، وعبد المنعم عمايري وغيرهما، مشيراً إلى أنه قد يعيد تجربة التمثيل. وكشف أنّه لا يعلم ما إذا كان سيتم تصوير الجزء الثاني من "العراب" قبل شهر رمضان المقبل، وفي جميع الأحوال، فإنّ عقد عمل بمدة سنتين يربطه بالشركة المنتجة. المزيد: عاصي الحلاني يفي بوعده لنجوم “ذا فويس”