دراسة علمية تؤكد: الرجال العرب أصبحوا أقصر

زهرة الخليج  |   29 يوليو 2016
كشفت دراسة أن الرجال في العالم العربي كانوا أطول قبل ثلاثين سنة مما هم عليه اليوم، حيث نقص طولهم خلال هذا الجيل، وذلك وفق دراسة نشرها موقع جامعة "إمبريال كوليج" في لندن البريطانية. وتعرض الدراسة سلسلة بلدان وكيف تغيرت أطوال سكانها مع مرور الزمن، وأوضحت أن أطوال العرب في تراجع، خصوصاً من الرجال. ووفق خريطة تفاعلية نشرتها الجامعة، فإن عدداً من الدول العربية قد عرفت تناقصاً متواصلاً في الأطوال من عدة سنتيمترات خلال السنوات الثلاثين الأخيرة. وعرف الرجل المصري تراجعاً في قامته من 170.4 سنتيمتراً إلى 166.7، أي بمعدل تناقص بلغ 3.7 سم خلال الفترة الممتدة بين 1976 و1996، بينما نقصت أطوال المصريات الإناث بحوالى سنتيمتر واحد. أما في لبنان، فقد واصلت أطوال نسائه النمو بشكل طبيعي ومثالي، في وقت عرفت أطوال الرجال تراجعاً لتنزل من 175 سم إلى 174,4 سم، خصوصاً في الفترة بين 1980 و1996. هذا وعرفت كل من السعودية والجزائر والمغرب تراجعاً متواصلاً كذلك، فقد عرفت أطوال رجال الجزائر مثلاً تراجعاً من 172.3 إلى 170.1 في فترة التسعينيات. وأجريت هذه الدراسة على أطوال الشباب البالغين في أكثر من 200 بلد ومنطقة خلال الفترة الممتدة بين 1914 و2004، وكشفت عن أن معدل الأطوال قد تناقص في بعض المناطق أهمها شمال أفريقيا والشرق الأوسط وأفريقيا جنوب الصحراء. وعلّق البروفيسور ماجد عزتي في كلية الصحة العامة في جامعة إمبريال الذي قاد فريق البحث بالقول "هذه الدراسة تعطينا صورة عن الوضع الصحي في الأمم خلال القرن الماضي، كما تكشف أن متوسط الطول في بعض الدول قد تقلّص فيما يزداد مواطنو دول أخرى طولاً، وهذا يؤكد أننا بحاجة ماسة لتعديل بيئة الأطفال والمراهقين وتغذيتهم على نطاق عالمي، والتأكد من أننا نمنح الأطفال في العالم أفضل بداية ممكنة في الحياة".