هذه هي المخاطر والصعوبات التي واجهت آل سلوم في "دروب"

زهرة الخليج  |   15 أغسطس 2016
علي آل سلوم المستشار الثقافي والسياحي وسفير التوعية البيئية لهيئة البيئة في أبوظبي هو وجه إعلامي إماراتي أثبت تألقه في برنامجه «دروب» الذي يقدم من خلاله رسالة إنسانية وثقافية وسياحية، تعتمد على الكشف عن جوانب عميقة ومختلفة من حياة وحضارات الشعوب والأمم، وتقديمها في إطار لا ينقصه التشويق والإثارة. في حواره هذا يستعرض آل سلوم الصعوبات والإصابات التي واجهته أثناء تقديمه برنامج"دروب" .   يقول علي :" إن العمل في "دروب " هو تجربة رائعة وممتعة ومتجددة، وأجمل ما فيها هو فرصة التعرف عن قرب إلى شعوب وقبائل من مختلف دول العالم، الكثير من الصعوبات واجهتني في اقناع بعض المجتمعات المنغلقة على الظهور في البرنامح والموافقة على نقل حياتهم اليومية للمشاهد العربي". الى جانب الاقناع اضطر علي احياناً لقضاء يومين في رحلة لأحد أكثر الاماكن استثنائية في العالم فيقول :" قضيت قرابة 36 ساعة في رحلة من أجل الوصول إلى إحدى جزر المحيط الهادي «جزيرة الفصح» وهي من أغرب الأماكن التي زرناها. هناك حضارة عريقة تختبىء وسط الجزيرة التي تضم ملايين من الأسرار التي حاولنا كشفها من خلال البرنامج ". أما عن أبرز المخاطر والصعوبات يقول علي:" أبرزها كان تلك المتعلقة بالمحاذير الأمنية، إلى جانب صعوبة الحصول على تأشيرة بعض الدول. إلى جانب اضطرارنا أحياناً للإقامة في أماكن خارجية متنقلة بسبب عدم توافر مقر للسكن". وعن الحوادث التي أصابته يضيف:" تعرضت إلى إصابات مختلفة نتيجة سقوطي من أحد المرتفعات في بيرو (أمريكا الجنوبية) واستلزم الأمر عودتي إلى الدولة لإجراء عملية جراحية ومواصلة العلاج قبل رجوعي مجدداً إلى بيرو. أذكر أيضاً أننا عندما كنا في إحدى غابات زيمبابوي في أفريقيا، تعرضنا إلى هجوم من الأسود، وبادر رجال الأمن إلى إطلاق النار عليها، ونجم عن الحادث وفاة أحد رجال الأمن بسبب مهاجمة الأسود له ". هناك أيضاً الفيضان الذي حدث في جمهورية جزر القمر أثناء تصوير إحدى حلقات البرنامج".   كل المواقف الخطيرة التي تعرض لها علي لم تمنعه يوماً من مواصلة التقدم والابداع في الطرح فدروب ليس مجرد برنامج بل هو اهتمام شخصي حرص عليه علي ، كما يقول . يشار إلى أن علي آل سلوم يجيد عدة لغات فإلى جانب العربية يتحدث الإنجليزية والكورية والمالطية، إلى جانب معرفتة باللغة الفرنسية والإسبانية ، مما سهل عليه مهمة التواصل مع القبائل والشعوب.   بالطبع هذه المخاطر لا تسوي نقطة في بحر ما ستقرؤونه عن كواليس البرنامج المثيرة والتي تستعرضه زهرة الخليج في صفحاتها في هذا الأسبوع والذي تزين "شرين حسين" نجمة stars on board” غلافها.