عودة "ليالي فبراير"... جواب نهائي؟

زهرة الخليج  |   14 فبراير 2012

بعد قرار إلغاء حفلات "ليالي فبراير" قبل يوم من انطلاقها تضامناً مع الشعب السوري، قرّرت إدارة المهرجان إقامتها مجدداً، على أن تقلّص الحفلات من ستّ إلى اثنتين تنطلقان في 23 من الشهر الحالي بمشاركة 8 فنانين فقط.

وعلمت "أنا زهرة" أنّه يتوقّع أن يذهب جزء كبير من ريع الحفلات إلى الشعب السوري، وهذا ما تريده إدارة الحفلات التي تردّدت في إلغاء الفعالية، خصوصاً أنّها أحد المهرجانات الغنائية المهمة على مستوى الوطن العربي.

وقالت مصادر لـ"أنا زهرة" أنّه خلال 48 ساعة، سيُحسم الأمر. ومن المرجّح أن تشهد الأمسيتان مشاركة النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب، والكويتي عبد القادر الهدهود، إضافة إلى نجوم شباب آخرين سيكشف عنهم لاحقاً.

وتوقعت المصادر أن تشترط إدارة المهرجان على الفنانين أن يخصّصوا جزءاً من أجرهم لصالح الشعب السوري. 

وكانت إدارة الحفلات قد وقعت في حرج بعد اعتذار نجوم كبار عن عدم إحياء حفلاتهم بسبب الأوضاع في سوريا من بينهم نبيل شعيل، وعبد الله الرويشد، ونوال الكويتية، إضافة إلى قرار وزارة الإعلام الكويتية بمنع التصوير التلفزيوني للأماسي. ما جعل المشرف على الحفلات عبد الله القعود يعلن إلغاءها

 

ابقي في نفس الأجواء:

بعد اعتذار النجوم... إلغاء حفلات "ليالي فبراير"

نجوم الصف الأول يعتذرون عن "ليالي فبراير" من أجل سوريا