البرقع الإماراتي.. هوية وثقافة وجمال

زهرة الخليج  |   1 مايو 2018

الوجه الآخر لجمال المرأة، وجزء لا يتجرأ من زيها الثقافي الأصيل وحضورها الإنساني، فهو يمثل هويتها الاجتماعية، إنه «البرقع» غطاء الوجه للمرأة بشكل عام، والإماراتية التي اشتهرت به بشكل خاص.

وفي محاولة لتوثيق تاريخه سلطت التشكيلية الإماراتية الدكتورة كريمة الشوملي الضوء على البرقع الإماراتي وقصة نشأته، في رسالتها لنيل الدكتوراه، وهي الأولى على مستوى العالم في عملية بحثها عن العناصر الثقافية والاجتماعية حوله.

البرقع.. إشارة للاستعداد للزواج

ترتديه النساء حديثات الزواج، وهناك من يرتدين البرقع في سن البلوغ لتكون إشارة اجتماعية إلى أنها يمكن أن تتزوج، ويختلف برقع الجدة عن الأم والابنة، كما أن هناك برقعاً يومياً وآخر للمناسبات.

أقسام البرقع

جبهته، والسيف باستخدام أعواد الخشب والفراشة (المنظرة أو المسترة) بجانب فتحة للعين وخد البرقع والشبق والمشاخص.

أشكال البرقع

برقع بومحيلة:

-يأتي بفتحات للعينين صغيرة ولمنطقة الخدين تبدو كبيرة لتغطي أكبر جزء من وجه المرأة.

برقع الريسي والمشاخص:

-مرصع بقطع الذهب المعلقة على طرفيه ثم يربط بالشبق الأحمر (الخيط الذي يثبت به) وكانت ترتديه بعض النساء من رأس الخيمة.

البرقع العيناوي:

-الذي كانت ترتديه النساء من أهل العين، والمنكوس وكانت ترتديه النساء من أهل خورفكان ودبا الفجيرة والمناطق المجاورة لهما.

البرقع الإماراتي

هو غطاء لوجه المرأة مصنوع من قماش قطني مشبع بصبغة النيل، يغطي الوجه كلياً أو جزئياً مع كشف العينين. ويعد علامة فارقة لثقافة وهوية القيمة الاجتماعية للمرأة الإماراتية.

البرقع في طقوس العروس والمعتقدات:

كانت العروس تطلي جسدها بمادة النيل (المستخدمة في البرقع) لمدة 3 أيام وتكون معزولة فلا يراها سوى أمها وأهل بيتها.

كانت العروس ترتدي البرقع لإحدى النساء المتزوجات ولديها أطفال كنوع من الفأل الإنجاب.

لماذا يلبس البرقع؟

علامة للحشمة ومن عادات وتقاليد المجتمع.

يعطي ملمحاً جمالياً لوجه المرأة.

حماية لبشرة المرأة من قسوة الجو.

لبس البرقع بحضور الرجل الغريب.

مسميات ومعاني البرقع في اللغة والبلدان العربية:

الغطاء المستخدم لتغطية عين الشاهين.

الغطاء المستخدم لتغطية عين الجمل المستخدم في معصرة السمسم باليمن.

غطاء باب الكعبة أيضاً يطلق عليه برقع.