حفاظاً على صحتك: تجنبي حمل الأغراض الثقيلة

ميرا عبدربه  |   7 مايو 2018

في السوبر ماركت أو في المنزل يمكن أن تلجأ أي واحدة منا إلى حمل الأغراض الثقيلة! هذه العادة مضرة جداً بصحتك!

حمل المرأة للأغراض الثقيلة يؤثر على صحة الرحم على المدى البعيد. تفيد الأبحاث العلمية أن حمل الأغراض الثقيلة يمكن أن يسبب هبوط في الرحم عند المرأة خصوصاً إذا كانت قد تجاوزت الخمسين من عمرها حيث أن في هذا العمر تكون عضلات الرحم ضعيفة. يحدث هبوط الرحم عندما يخرج الرحم من مكانه ويهبط نحو الأسفل ومن أبرز أعراضه عدم الشعور بالراحة والإنزعاج عند الذهاب إلى الحمام والإصابة بالإمساك ومعاناة المرأة من آلام أسفل لظهر. كما أن هناك أسباب أخرى تؤدي إلى حدوث هذه المشكلة عند المرأة ومن أبرزها الحمل والولادة المتكررة والسعال المزمن والإمساك الشديد.

أما بالنسبة لعلاجات هذه المشكلة، فهي تتمثل بالتالي:

  • التحفيز الكهربائي لتدريب عضلات قاع الحوض وتقويتها مما يساعد على رفع الرحم إلى الأعلى.

  • العملية الجراحية التي يقوم خلالها الطبيب النسائي برفع المهبل إلى الأعلى للتخفيف من انزعاج المرأة.

من جهة أخرى، يمكن اتباع بعض الخطوات التي تساعد على الوقاية من مشكلة هبوط الرحم والتي تتمثل بالتالي:

  • ممارسة تمارين كيغل والتي تقضي بمحاولة شدَ عضلات المهبل إلى الداخل أثناء الجلوس.

  • تجنب حمل الأغراض الثقيلة نهائياً.

  • معالجة الإمساك في حال المعاناة منه.

  • المحافظة على وزن صحي.