دونا كاران... الموضة بأقل جهد ممكن

زهرة الخليج  |   15 سبتمبر 2010

قالت دونا كاران إنّ الموضة تهدف إلى إظهار المرء بمظهر جميل في حين لا يجب أن تستهلك وقتاً كثيراً.
مصممة الأزياء التي تبلغ اليوم 61 عاماً، هي صاحبة ماركة "دونا كاران نيويورك" الشهيرة التي تتميّز بالتصاميم العصرية والمريحة.
وتعتبر دونا بأنّ تصاميمها شعبية جداً في صفوف النساء العاملات والمشغولات دوماً، لأنّها تأخذهن في الاعتبار عندما تكون بصدد ابتكار تصاميمها.
وتعتبر دونا أنّ هناك أموراً أكثر أهمية في الحياة من التفكير في الملبس، وتأمل بأنّها تساعد المرأة في التمتّع بتصاميم جميلة من دون عناء يذكر.


وقالت دونا في مقابلة مع النسخة الأسترالية من مجلة "فوغ": "بالنسبة إليّ، ينبغي للتصميم والستايل أن يجعلاك جميلةً ويشعراك بالراحة من دون بذل مجهود كبير. وبالتالي، يمكنك التركيز على الأمور المهمة في الحياة". وأضافت: "الراحة هي الكلمة السرّ في تصاميمي وأكثر ما يهمني. فإذا لم تشعري بالراحة في ثيابك، لن تستطيعي التفكير في أي شيء آخر. وبالعكس، عندما تكونين مرتاحةً في ثيابك، ستشعرين بالثقة حتماً".
دونا ناقشت مستقبل تصميم الأزياء، معتبرةً أنّه من المهم جداً أن يفهم المصمّم أسلوب تفكير المرأة الحقيقية قبل أن يبتكر تصاميمه. وهي تفكّر اليوم في كيفية توظيف تصاميمها في خدمة قضايا إنسانية كبرى وتعزيز الوعي بمشكلات العالم. وأضافت: "صارت الموضة تهتم بقضية المرأة أكثر من التفكير في كيفية إلباسها. ما الذي تهتم به؟ ما الذي تحبّه؟ كيف نستخدم الموضة كوسيلة للتعبير عن قضايا راهنة؟".