“الهرمونات" تفسد عملية خسارة الوزن

ميرا عبدربه

  |   20 يونيو 2018

هل تتبعين الحمية الغذائية الصحية ولا تستطيعين خسارة الوزن؟ هل تمارسين الرياضة يومياً ولا تتمكنين من خسارة أي كيلوغرام من جسمك؟ أنت لست المسؤولة عن ما يحدث معك بل الحق كلَه على هرمونات الجسم.

التغييرات الهرمونية التي تحدث بجسم المرأة تمنع بعض الأحيان من التخلص من الوزن ومن الدهون المتراكمة بالجسم. فما هي الهرمونات المسؤولة عن عدم خسارتك للوزن؟

هرمونات الغدة الدرقية: الغدة الدرقية هي "مايسترو" الجسم وعدم عمل هرموناتها بالشكل اللازم يسبب في زيادة الوزن رغم اتباع حمية غذائية قاسية جداً.

هرمون الغريلين: هرمون الغريلين أو ما يطلق عليه إسم هرمون الجوع هو من احدى الأسباب التي تفسد الحمية الغذائية. عند اتباع الحمية الغذائية وحرمان الجسم من الأطعمة يتم إفراز هذا الهرمون بشكل عالي جداً بالجسم مما يسبب في شعورك بالمزيد من الجوع ويدفعك لتناول الطعام ويمنعك من خسارة الوزن.

هرمون الكورتيزول: هذا الهرمون يتم إفرازه بالجسم عند التعرَض للتوتر وهو يمنع خسارة الوزن. هذا يفسر علاقة التوتر بزيادة الوزن علماً أن إرتفاع هرمون الكورتيزول بالجسم يسبب في تكدس الدهون على منطقة البطن.

الهرمونات الأنثوية: الهرمونات الأنثوية التي يتم إفرازها قبل وخلال الدورة الشهرية وخلال فترة الحمل وعند انقطاع الدورة الشهرية تلعب دور أيضاً في منعك من خسارة الوزن. إنخفاض هرمون "الإستروجين" مثلاً يسبب في زيادة الوزن وهذا الأمر غالباً ما يحصل عند السيدات بعد سن اليأس.

وانتظرينا غداً للحصول على أبرز الحلول التي تساعد في السيطرة على هذه الهرمونات بالجسم وبالتالي تساعدك في إنجاح عملية خسارة الوزن.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث