الجسمي يلتقي «البابا».. و BAMA العالمية تستقر في دبي

ربيع هنيدي

  |   16 ديسمبر 2018

تشهد دولة الإمارات هذه الفترة العديد من الحفلات، ما بين مناسبات وطنية ومهرجانات غنائية، هذا عَدَا تمثيل نجوم الغناء الإماراتي في الكثير من المحافل المحلية والدولية. وفي هذا التقرير ترصد «زهرة الخليج» العديد من الحصريات غير المعلنة، عن جديد حفلات الإمارات ومطربيها.

الجسمي في روما

بدعوة رسمية، يوجد هذا الأسبوع النجم الإماراتي حسين الجسمي في العاصمة الإيطالية روما، لمقابلة البابا، في الحفل الرسمي الذي يقيمه الفاتيكان بمناسبة احتفالات «الكريسماس»، في الليلة التي تبدأ بتاريخ 14 ديسمبر وتستمر لليوم التالي، بعدها سيكون هناك لقاء خاص يجمع الجسمي والبابا، ويُعد حسين المطرب العربي الوحيد الذي سيحفل بهذا التشريف، إلى جانب عدد من المطربين العالميين المختارين للمناسبة.

وفور عودته سيبدأ التجهيز لحفله المنتظر في «أوبرا دبي» بتاريخ 27 ديسمبر، على أن يُحيي بتاريخ (8 فبراير 2019)، حفلاً ضمن مهرجان «فبراير الكويت»، وهي الحفلات التي تنظمها وتقيمها «روتانا» في «مركز جابر الأحمد الثقافي» بدار الأوبرا الكويتية، وستشارك المطربة أنغام إلى جانب الجسمي في حفلهما المشترك.

وكان حسين قد تألق في احتفالات الإمارات بمناسبة «اليوم الوطني 47»، فشارك في أوبريت «إمارات زايد» الذي شهدته إمارة الشارقة، بحضور الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي، رئيس مكتب صاحب السمو حاكم الشارقة، وهو العمل الذي شارك فيه الفنانون: فايز السعيد، أريام، حنان رضا، محمد الشحي، بالغناء إلى جانب الجسمي.

وفي إمارة رأس الخيمة، وبحضور صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، أنشد حسين النشيد الوطني الإماراتي، ثم قدّم فقرته في الحفل الذي شاركه فيه المطرب عيضة المنهالي.

وتفيد مصادر «زهرة الخليج» بأن تفاوضات سرية جارية من جانب إدارة «إم.بي.سي» لمفاوضة الجسمي في أن يكون أحد أعضاء لجنة تحكيم برنامج «أراب آيدول» في نسخته الخامسة المقبلة، والمتوقع انطلاقتها شهر نوفمبر عام 2019، لكن حتى الآن لم يتم وضع صيغة اتفاق نهائية، وقد علمنا أن إدارة البرنامج ستقوم في وقت لاحق بالإعلان عن أسماء اللجنة الجديدة للبرنامج، التي ستخلف لجنة التحكيم القديمة لـ«أراب آيدول».

بلقيس بين الغناء والقضاء

المطربة الإماراتية بلقيس فتحي، تعيش هي الأخرى هذه الفترة نشاطاً ملحوظاً، فبعد أن أحيت حفلاً في مدينة مسقط، قدمت حفلين بمناسبة احتفالات الإمارات بـ«اليوم الوطني 47» في كل من مدينتي العين ودبي، وشاركها في الأخير المطرب حسين الجسمي، كما تعاقدت على إحياء حفل جماهيري بتاريخ (15 مارس 2019) في «القرية العالمية» بدبي.

وكشفت «أم تركي» أنها ستُقاضي هذه الفترة كل من أساء إليها شخصياً على صعيد وطني، موضحة أنها لا تقصد بكلامها «المتنمرين» من مستخدمي مواقع «التواصل الاجتماعي»، الذين يتناولونها بتعليقاتهم، كما حدث مؤخراً عندما نشرت على حسابها صورة حميمية تجمعها مع زوجها سلطان، بل أولئك الذين تجاوزوا حدودهم وأطلقوا عليها أنها من «الحوثيين»، الذين تجزم أنهم الأعداء، وتُساند وطنها في الحرب الدائرة ضدهم.

حفلات «المجاز» تعود بقوة

مع بداية العام الجديد، سيكون الجمهور في إمارة الشارقة على موعد مع أربعة حفلات غنائية، تقام على مسرح «المجاز»، وحتى الآن تفيد مصادرنا أنه تأكد أن يجمع الحفل الأول بتاريخ (25 يناير)، المطربين هاني شاكر ووائل جسار، بينما سيجمع الحفل الثاني بتاريخ (8 فبراير) المطربين راغب علامة و«محبوب العرب» محمد عساف.

أما الحفل الثالث بتاريخ (1 مارس)، فسيكون نجمه الأول ماجد المهندس، لكن حتى الآن لم يتم تحديد الطرف الثاني في الحفل، حيث كان مقترحاً أن تشاركه المطربة اللبنانية يارا، إنما اتضح أن لديها بالتاريخ ذاته حفلاً في «القرية العالمية» بدبي، علماً بأن ماجد بعد حفله هذا، سيُحيي اختتام حفلات «القرية العالمية» بتاريخ (5 إبريل 2019).

أما الحفل الرابع في «المجاز»، فيُقام بتاريخ (15 مارس)، ونجمه الأول المطرب الإماراتي عيضة المنهالي، لم يتحدد بعد من سيُشاركه الحفل، وإن كان مقترحاً اسم المطرب نبيل شعيل أو ديانا حداد.

تكريم 22 مطرباً

بعد أن أقيم حفل جوائز مهرجان «باما» BAMA العالمي العام الماضي، في مدينة هامبورغ الألمانية، سيكون الجمهور الإماراتي مع هذا الحدث في دبي بتاريخ (21 ديسمبر) الجاري، في الحفل الكبير الذي سيقام في «دبي ميديا سيتي».

ويهدف حفل «باما» إلى تكريم الموسيقى المتميزة لفنانين من آسيا الوسطى والقوقاز والشرق الأوسط، مانحاً جوائزه للفنانين الذين قدموا أعمالاً ناجحة، سواءً أكان في بلادهم أم على مستوى عالمي.

وعلمت «زهرة الخليج» أنه سيتم في المهرجان منح جوائز لـ(22 فناناً وفنانة)، بينهم: نجوى كرم، الشاب خالد، ريد ون، فايا يونان، الدوزي، ونجوم آخرون.

والحفل الذي سيبدأ عند الرابعة عصراً سيستمر حتى منتصف الليل، وفيه سيقدم كل من يتم تكريمه إحدى أغانيه، إمّا بمصاحبة الفرقة الموسيقية أو عن طريق الـ«بلاي باك».

حفلات أخرى

يمكن القول إن أغلب النجوم العرب سيكونون موجودين في مدن الإمارات خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، إذ يُحيي كاظم الساهر حفلين في «أوبرا دبي» يومي (20 و21 ديسمبر)، بينما يحيي «فنان العرب» محمد عبده حفلاً في « ريتز كارلتون دبي» بتاريخ (30 ديسمبر)، ويُحيي عمرو دياب وميريام فارس حفل ليلة رأس السنة (31 ديسمبر)، في جزيرة الماريا بأبوظبي، بينما يحيي ماجد المهندس وإليسا حفلاً بالتاريخ نفسه في «الريتز كارلتون» بدبي، على أن تحيي إليسا حفلاً آخر في «القرية العالمية»، بتاريخ (1 فبراير 2019)، ويحيي وائل كفوري ومحمد خيري حفل رأس السنة (31 ديسمبر)، في «ميرديان دبي».

وبعد الحفلات الناجحة، التي أحياها المطربون حمد العامري وسميرة سعيد وفؤاد عبد الواحد، تتواصل حفلات «القرية العالمية» بنجوم آخرين، حيث يُحيي محمد حماقي حفلاً فيها بتاريخ (28 ديسمبر)، ورابح صقر بتاريخ (4 يناير)، ومحمد منير بتاريخ (15 فبراير)، وشيرين عبد الوهاب بتاريخ (29 مارس).

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث