نُهى عابدين: «الحرملك» ليس «حريم السلطان»

جمال عبدالقادر

  |   9 يونيو 2019

بعد أن تخرجت في المعهد العالي للفنون المسرحية، بدأت الفنانة الشابة نهى عابدين مشوارها الفني عام 2010 من خلال مسلسل «طوق نجاة»، ونجحت في إثبات نفسها من خلال مشاركتها في مسلسل «الكابوس» مع غادة عبد الرازق و«لدينا أقوال أخرى» مع يسرا، وحالياً تعيش نُهى الفرحة بعد ردود الفعل الإيجابية حول مشاركتها في مسلسلي «قابيل» و«الحرملك» اللذين عرضا في رمضان.

• ما سبب حماسك للمشاركة في «قابيل»؟
أسباب كثيرة، منها اختلاف الدور عن ما سبق وقدمته، حيث كان النص شديد التميز ولا تستطيع استنتاج الأحداث أو توقعها، مما أضاف الإثارة والتشويق. أيضاً تميز فريق العمل من النجوم: محمد ممدوح، محمد فراج، أمينة خليل والمخرج كريم الشناوي.

• اقتصر (بوستر) المسلسل على الأبطال الثلاثة دون غيرهم، ألم يزعجك الأمر؟
إطلاقاً، هذه المسألة تخص شركة الإنتاج، وكذلك أمور التسويق والبيع، وهم أعلم من الجميع بالأسماء التي تحقق المكسب للعمل، كما أن «التتر» بعد أيام من العرض يتم حذفه والجمهور كذلك لا يتذكره، ويبقى العمل الفني وأداء الممثلين، وهو ما أهتم به لأنه الأبقى.

«الحرملك»

• ما انطباعك عن مشاركتك في مسلسل «الحرملك»؟
المسلسل فانتازيا تاريخية تدور أحداثه بين فترتي حكم العثمانيين والمماليك وكواليس الصراع على الحكم، بالإضافة إلى كواليس القصر والجواري، والعمل جمع كوكبة من النجوم وهو مكون من 90 حلقة، وتم الانتهاء من أول 30 حلقة، عرضت في رمضان، وقريبا سأسافر إلى بيروت لاستكمال تصوير مشاهدي في المسلسل. وقدمت فيه دور «جومانة» إحدى الجواري في منزل «جاد باشا» الذي يؤدي دوره جمال سليمان، وتعتبر من أكثر الجواري المقربات له، وهو دور مهم، لأن جزءاً كبيراً من أحداث المسلسل قائم على علاقة «جاد باشا» بالجواري، فضلاً عن صراعاتهن في محاولة الوصول والتقرب إليه.

• انتقد البعض وجود تماس بين مسلسلي «الحرملك» و«حريم السلطان»، ما ردك؟
«الحرملك» ليس «حريم السلطان». العملان مختلفان والتشابه فقط في الحقبة التاريخية وهي نهاية الحكم العثماني وبداية حكم المماليك، وأيضاً الشكل العام من خلال القصر والجواري والعلاقات الإنسانية بين أبطال العمل.

«الملك لير»

• ما سبب اعتذارك عن المشاركة في مسرحية «الملك لير»؟
تم ترشيحي للمشاركة في «الملك لير» في دور الابنة الصُغرى، ولكن انشغالي بمسلسلاتي الرمضانية حال دون ذلك، فالعملان كان أحدهما يتم تصويره في مصر والآخر خارج مصر، والانتقال طوال الشهور الماضية بين أكثر من بلد للتصوير كان أمراً صعباً للغاية، وبالطبع المشاركة في عمل مسرحي وسط هذه الظروف يصبح أمراً مستحيلاً، لأن المسرح يتطلب تفرغاً تاماً، وبالطبع أتمنى تقديم عمل مسرحي؛ لأنني عاشقة للمسرح، فأنا في الأساس خريجة معهد فنون مسرحية، كما أن مشاركة نجم كبير مثل يحيى الفخراني فرصة لا تتكرر كثيراً.

•أين أنت من البطولة المُطلقة؟
لا أسعى إليها ولا تشغلني مطلقاً. النجومية والنجاح تصنعهما الأعمال المتميزة. لدينا نجوم يعشقهم الجمهور ويتابع أعمالهم رغم أنهم لم يتصدروا أي عمل، بل نجحوا في تحقيق نجومية خاصة بهم من خلال اختيار أعمال جيدة وضعتهم في مكانة أكبر من نجوم شباك كثر، وهذا ما أسعى إليه.

الهجام والكنز
• ماذا عن مشاركتك في السينما؟
شاركت مؤخراً في بطولة فيلم «الهجام» من إخراج مرقص عادل، وأنتظر عرض فيلم «الكنز2» من إخراج شريف عرفة، بطولة: محمد سعد، هند صبري، محمد رمضان، أحمد رزق، أمينة خليل، أحمد حاتم، روبي، سوسن بدر وعدد من النجوم، وكان من المفترض أن يتم عرضه بعد عرض الجزء الأول ولأسباب لا أعرفها تم تأجيله، وحتى الآن لم يتم تحديد موعد عرضه.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث