وائل كفوري يعيش حالة نزق بعد فراق حبيبته!

لاما عزت   |   20 يونيو 2019

أطلق وائل كفوري، فيديو كليب لأغنيته الجديدة "استشبهت فيكي" تميز بصور سينمائية معبرة يظهر فيها النجم اللبناني وكأنه شاعر أو كاتب يجلس خلف مكتبه ويستعيد صوراً تعكس حالة الحنين والفقد لحبيبته.

في الفيديو كليب الذي أخرجه عبدالله غانم حالة درامية عالية، البطل فيه وائل الذي يؤدي دور العاشق الغريب والنزق، والمكان مكتب يجلس عليه كفوري حيث تتحوّل الصورة بلحظات إلى لوحة، فتارةً نراه يستمع للأغنيات التي تذكره بحبيبته من خلال الكاسيتات التي تعيدنا إلى زمن مضى وما يحمله من رمز ضياع الحب، وتارةً أخرى نراه بحالة نزق فيمزق تلك الأشرطة بطريقة درامية متسائلاً: "شعرك اللي عشقتو طويل كان يقتلني لما يميل، يا ترى بعدو ع حالو يما قصيتي".

ويصدح وائل في هذا العمل الفني الذي يعد الأول بعد إعلان طلاقه رسميًا من زوجته أنجيلا بشارة بصوته القوي المشحون بالحزن، ما جعل جمهور السوشال ميديا يتساءل: "هل أراد وائل أن يغني لطليقته أم أنه قرر الوقوف وجهاً لوجه أمام علاقة انتهت قبل الأوان؟".

وتحمل كلمات الأغنية التي ألفها منير بو عساف ولحنها هشام بولوس شعرية الحنين والشغف التي تعيدنا إلى حميمة العلاقة والمشاركة بين عشيقين للغناء والحب والروائح، ويبدو وائل وكأنه لا يؤدي دور العاشق المتيم بل كأنه عاشق حقيقي وقد ولعه الغياب.