تعرفي على أفضل مصادر البروبيوتيك

ميرا عبدربه

  |   7 يوليو 2019

تناول مكملات البروبيوتيك الغذائية تساهم في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتقوي المناعة وتخفف من النفخة. كما أن دراسة بريطانية نشرت في المجلة البريطانية للتغذية بينت أن البربيوتيك خصوصاً "اللاكتوباسيلوس رامنوس" تساعد على التخفيف من الوزن. ولكن هل فقط يمكن الحصول على البروبيوتيك من المكملات أو يمكن الحصول على هذه البكتيريا من الغذاء؟

في الحقيقة هناك مأكولات عدة يمكن التركيز عليها تمنحك بكتيريا البروبيوتيك الجيدة والمفيدة للجسم وهي تتمثل بالتالي:


اللبن: من أكثر أنواع المأكولات احتواءً على بكتيريا البروبيوتيك. لذا تناولي يومياً كوب من اللبن للحصول على ما تحتاجينه من البروبيوتيك.


الملفوف المخلل: الملفوف المخلل يحتوي على نسبة عالية من هذه البكتيريا المفيدة والصحية للجسم. يفضل تحضير هذا المخلل في المنزل للحصول على نسبة أعلى من البروبيوتيك وذلك لأن بعض المنتجات في السوق تكون معقمة وعملية التعقيم تقضي على البكتيريا الجيدة والبكتيريا السيئة. ومن أجل تحضير مخلل الملفوف ما عليك سوى وضع قطع من الملفوف في مرطبان، وخلط كوب من الماء مع ربع كوب خل وملعقتين صغيرتين ملح في وعاء، وإضافتها إلى الخليط، وبعد أسبوعين يمكن تناول الملفوف المخلل الغني بالبروبيوتيك.


بعض أنواع الجبن: بعض أنواع الجبن تحتوي على هذه البكتيريا وهي الغودا والتشيدر والجبنة السويسرية، وبالتالي يمكنك التركيز عليها للحصول على بكتيريا البروبيوتيك الجيدة.



خلَ التفاح: إضافة خلَ التفاح إلى السلطة يمنحك نسبة من البروبيوتيك.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث