ريهام سعيد تعود لحياتها الطبيعية بفضل "معجزة"

ريهام سعيد تعود لحياتها الطبيعية بفضل "معجزة"

أعلنت الإعلامية ريهام سعيد عن عودتها لحياتها الطبيعية بعد تعافيها من مرضها الخطير الذي تعاني منه منذ أكثر من شهر.وأكدت سعيد عبر حسابها في إنستقرام أن طبيبها الذي يشرف على علاجها قد سمح لها بالعودة لممارسة حياتها الطبيعية بعد ظهور أعراض اكتئاب شديد...

أعلنت الإعلامية ريهام سعيد عن عودتها لحياتها الطبيعية بعد تعافيها من مرضها الخطير الذي تعاني منه منذ أكثر من شهر.

وأكدت سعيد عبر حسابها في إنستقرام أن طبيبها الذي يشرف على علاجها قد سمح لها بالعودة لممارسة حياتها الطبيعية بعد ظهور أعراض اكتئاب شديد عليها بسبب منعها من الحركة.

وأشارت سعيد إلى أن طبيبها قد أكد لها أنها تعافت بفضل معجزة إلهية ولكنها ستبقى تحت المراقبة لمدة 3 أشهر، شاكرة جمهورها وجميع من وقف إلى جانبها خلال محنتها الأخيرة.

وقالت ريهام عبر حسابها في إنستقرام: "الدكتور سمح لي بالعودة لحياتي الطبيعية وبيقول لي ده حصل معجزه... المعجزة دي حصلت بدعائكم بجد شكراً. للتوضيح الدكتور سمح لي بالحركة لأن ابتدأ يظهر أعراض اكتئاب شديد ومحطوطة تحت الملاحظة 3 شهور".

وكانت ريهام سعيد التي شغلت الأوساط الفنية خلال الأسابيع الماضية بسبب مرضها الذي وصف بالـ"خطير"، قد أوضحت مؤخراً طبيعة مرضها من خلال تسجيل صوتي أكدت فيه أنها اضطرت لإجراء عملية جراحية لإزالة الأنف والغضاريف، وأن الطبيب أعاد بناء أنفها وأحد الغضاريف من الأذن من جديد.