تحفة فنية في مطبخ فرنسية مسنة.. ثمنها 6 ملايين يورو!

أ ف ب  |   24 سبتمبر 2019
اكتشفت تحفة فنية من عصر النهضة في مطبخ سيدة مسنّة ببلدة قرب العاصمة الفرنسية باريس، واللوحة أنجزها الرسام الإيطالي الشهير تشيمابوي.

وقال خبير الفن إريك توركين إن سعر هذه اللوحة، التي تحمل اسم "كرايست موكد" ورسمها تشيمابو في القرن الـ13، يقدّر بين 4 و6 ملايين يورو.

وأوضح أن هذا العمل كان ملكا لسيدة مسنة تعيش في بلدة كومبيين الواقعة في شمال فرنسا، وكان معلقاً بين المطبخ وغرفة الجلوس.

يعتقد أن اللوحة هي جزء من مجموعة كبيرة يعود تاريخها إلى عام 1280، عندما رسم تشيمابوي 8 مشاهد تصوّر آلام المسيح وصلبه.

وكانت المرأة المسنة تعتقد أن اللوحة هي مجرد أيقونة دينية قديمة عندما أخذتها إلى دور مزادات محلية لتقدير قيمتها.

وقال: "وجدت التحاليل التي أجريت باستخدام الأشعة تحت الحمراء أنه لم يكن هناك أي شك بأن اللوحة رسمت باليد نفسها التي رسمت بها الأعمال الأخرى المعروفة لتشيمابوي".

تأثر فن عصر النهضة بشكل كبير بالفن البيزنطي، الذي لا يزال ينتج بأسلوب مشابه على خلفية ذهبية.

وتعرض هذه اللوحة للبيع بدار مزاد أكتيون في سانليس شمال باريس 27 أكتوبر.