مستحضرات ليلية تجعلك أكثر جمالاً في الصباح

بسمة فرماوي

  |   20 أكتوبر 2019

تعمل خلايا البشرة على تجديد نفسها خلال الليل، وإصلاح التلف الذي تتعرض له طوال اليوم، حتى تكون قادرة على حماية نفسها في اليوم التالي. لذلك من المهم جداً اختيار المستحضرات التي تضعينها قبل الخلود إلى النوم بدقة، لتلبية حاجات بشرتك والحصول على أفضل النتائج في الصباح.

بشكل عام، تحتوي تركيبات المستحضرات الليلية على نسبة أعلى من المكونات الفعالة، التي تستهدف مشكلات البشرة من الأعماق. ومع الاستعمال المنتظم تختفي التجاعيد والبقع الداكنة، وتصبح البشرة أنعم وأكثر امتلاءً وشباباً. ولأنه ليست كل التركيبات سواسية، عليك البحث عن  المكونات الأساسية التي ستمنحك أفضل النتائج.

تحضير البشرة
مهما كانت فعالية تركيبة مستحضرات الليل، إذا لم تقومي بتحضير البشرة بشكل صحيح، فلن تحصلي على النتائج المثالية وستضيعين وقتك ومالك هباء. إذا كنت تضعين المكياج أو كريم واقي الشمس خلال النهار، فعليك باعتماد الأسلوب المزدوج لتنظيف بشرتك. أي ابدئي بتدليك بشرتك بمنظف زيتي  cleansing balm أو cleansing oil أولاً لإذابة الشوائب المتراكمة والمعادن الموجودة في تركيبات حماية البشرة من الشمس التي لا تذوب إلا بالزيت. ثم امسحي بشرتك بفوطة قطنية مبللة بماء دافئ للتخلص من الزيت. بعد ذلك قومي بتنظيف جلدك بغسول منظف يتغلل إلى أعماق المسام ويخلصها من الأوساخ والخلايا الميتة. ينصح بتقشير البشرة مرة أو مرتين في الأسبوع للتخلص من الطبقة الخارجية من الخلايا التي تتراكم وتسبب شحوب البشرة وملمسها الخشن، كما أن هذه العملية تساعد البشرة على امتصاص التركيبات بشكل أفضل وأسرع.

تركيبات
ابدئي بالتركيبات ذات القوام الخفيف، مثل السيروم ثم الأثقل والأثقل مثل الكريمات والزيوت. أغلقي المستحضرات بحرص بعد استخدامها لأن فعاليتها تقل عند تعرضها للهواء، كما أنها قد تتلوث بالأتربة، مما قد يؤدي إلى إصابة الجلد بالالتهابات. أما إذا كنت تستخدمين مكونات شديدة الفعالية، مثل الريتينول retinol والأحماض الطبيعية alpha hydroxy acids، فلا تنسي وضع كريم واقي الشمس، بحماية لا تقل عن SPF 30 كل صباح، لأن هذه الفئة من المكونات تزيد حساسية البشرة وتجعلها أكثر عرضة لحروق الشمس والإصابة بالتصبغات الجلدية.

مضادات الأكسدة
فيتامينات A و C و E التي تحارب آثار الذرات الحرة، الناتجة عن العوامل الخارجية، مثل: أشعة الشمس والتلوث التي تتلف الخلايا وتسبب علامات الشيخوخة.

البيبتيدات
مجموعة من الأحماض الأمينية، التي تعزز إنتاج الكولاجين وتقوي الأربطة بين الألياف، التي تجعل البشرة أكثر امتلاءً ونعومة.

المكونات المرطبة
تشمل على الغليسيرول glycerol وحمض الهيالورونيك hyaluronic acid والسيراميد ceramides، التي ترطب البشرة من الأعماق وتساعد على حبس الرطوبة داخل الجلد، حتى تزيد مرونتها ونضارتها.

المكونات المغذية
ابحثي عن المستخلصات النباتية النشطة مثل الجينسينغ وأنواع التوت والفواكه المختلفة، إضافة إلى الزيوت والزبد الطبيعية الغنية مثل الجوجوبا واللوز والشيا.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث