أناقة بروح جديدة لشتاء 2020

تغريد محمود  |   21 ديسمبر 2019

ربما تكون الأضواء قد انحسرت قليلاً عن الإطلالة الرياضية، لكنها لم ولن تخبو عن أسلوب البريبي Preppy، الذي رسخ أقدامه منذ الستينات، ولا يزال يحظى بنصيب الأسد في قلوب عشاق الأناقة الكلاسيكية. دور الأزياء قدمت هذا الطراز الرفيع بروح جديدة لشتاء 2020 من نيويورك إلى ميلانو. 

يشير لفظ Preppy إلى المدارس الثانوية الأميركية الخاصة، التي كانت تُعنى بإعداد الطلاب الأثرياء من الفئة النخبوية للالتحاق بالجامعة. وقد انعكست شخصياتهم التقليدية والمحافظة على أزيائهم فأتت متميزة عن غيرها من الأساليب، ببعض الملامح الشائعة، أهمها القمصان البيضاء ذات الأزرار الأمامية والياقة المغلقة كتعبير عن الجدية والالتزام.

 مفردات الأسلوب

انتقل هذا الطراز من الذكور إلى الإناث في الستينات والسبعينات، حيث تمثل في التاييرات والسترات الضيقة، والبدلات من قماش الشينو Chino، والكنزات الصوفية بألوان الباستيل وياقة V، أو التي تأتي على هيئة صديري، مع الجوارب والأحذية ذات الكعب القصير (بأسلوبي أكسفورد، وديربي Derby) من الجلد أو الشامواه. بالإضافة إلى التنورة البليسيه والمربعات والأقمشة المخططة بالعرض على غرار أزياء البحارة وربطات العنق الملونة والبابيون (الفراشة).

 الروح الرياضية

هذه الإطلالة لم يحدها الطابع الكلاسيكي، بل امتدت لتشمل سراويل الجينز والسترات الخفيفة البيضاء التي يرتديها لاعبو الغولف، والكنزات الصوفية التي يحبها لاعبو الكريكيت بخطوطها المميزة، والسترات الرياضية بلونها الكحلي التي تزينها شعارات رياضة كرة الطاولة. فضلاً عن تفاصيل مستوحاة من ملابس الفروسية كالبوت الجلدي الطويل، والقبعات الكلاسيكية التي يفوح منها سحر الثلاثينات.

مدرسية عصرية

جدد جمع من المصممين الإطلالة المدرسية لتساير الخطوط العريضة للموضة المعاصرة، فأقبل البعض على الكنزات الفضفاضة رفضاً للتقليدية الضيقة، التي كانت تأتي محبوكة على المقاس (ألكسندر وانغ). ولم يلتزم آخرون بغلق ياقة القميص ووضعه داخل السروال، فأتت أساور الأكمام طويلة مفتوحة (آن دميوليميستر). كما قام البعض بتصميم الانسامبل من الجينز باللونين الأزرق والأسود مع اكسسوارات جلدية وقبعة صوفية (زاديج آند فولتير). هذه الإطلالة أصبحت مسائية بامتياز باعتماد كنزات صوفية مطعمة بخيوط لامعة واكسسوارات كبيرة (ريدمبشن).

أجمل ألوان هذا الأسلوب

الرمادي أجمل ألوان اليونيفورم المدرسي. أقبلي على كنزاته المخططة التي تجمع بينه وبين لون الخردل (إم ميسوني). 

البابيون أو ربطة العنق التي تأتي على هيئة فراشة باللون الأسود، تضفي أناقة لافتة على جاكيت وبلوزة بنقشة سن كلب الصيد (تومي ناو). 

كاروهات الرمادي والبني تتألق باكسسوارات بنية اللون، مثل ربطة العنق والقبعة (أنتبريما). 

أقبلي على البدلات الرمادية التي تتألف من قطعتين بدرجتين مختلفتين مع ربطة عنق مخططة بألوان ثلاثة: الأحمر والأزرق والأبيض (توم براون). 

سالوبيت رمادي يوقظ الحنين إلى المريول المدرسي القديم، مع قميص وزوج من القفازات باللون الأسود وبوت أبيض (ألبريتا فيراتي).

جددي إطلالتك المدرسية باكسسوار حيوي يبهج الرمادي، مثل حزام للخصر من الجلد البني المطعم بالريش (سيدريك شارليه).

الفستان المستوحى من تصميم المريول يعزز حضورك بإطلالة شبابية عصرية (شوشنغ).