«سينما المستقبل».. يعود للعين

نجاة الظاهري  |   15 يناير 2020

 بعد النجاح الذي حققه المهرجان في دورته الأولى، عام 2019، والتي كانت تحت شعار «سينما المستقبل»، يعود «العين السينمائي» بنسخة جديدة هذا العام، والتي ستقام خلال الفترة من 22 حتى 25 من يناير الجاري، في مدينة العين الإماراتية. المهرجان منصة لاكتشاف وتقديم أفضل إنتاجات السينمائيين الإماراتيين والخليجيين والمقيمين في دولة الإمارات، من خلال أهدافه التي تسعى إلى نشر الثقافة السينمائية بين الجمهور، وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمشتغلين في مجال السينما، وإبراز المواهب الشابة من خلال خلق أرضية تسهم في عرض إبداعاتهم، وتطوير السينما، وتبادل الخبرات بين الأجيال، وتعزيز التعاون بين الكتاب والأدباء السينمائيين. في الدورة الأولى للمهرجان، شارك 67 فيلماً ضمن المسابقات الرسمية له، منها 18 فيلماً كانت مشاركة كعرضٍ عالميٍّ أول له، كما نجح في استقطاب الفيلم المصري «الكنز2: الحب والمصير» في عرضه العالمي الأول في حفل الافتتاح بحضور مخرجه الشهير شريف عرفة، بالإضافة إلى عرض أفلام عالمية على هامش المهرجان، ضمن برنامج أفلام التسامح، وأفلام سينما العالم. وقد تم فيه تكريم سينمائيين بارزين في الخليج العربي، وهم عبد الرحمن الصالح، ومسعود أمر الله، وحياة الفهد، وإبراهيم الحساوي، وحازت الأفلام الفائزة فيه 12 جائزة في مسابقاته المتعددة. كما وقع المهرجان في الدورة السابقة اتفاقيات تعاون مشترك مع مهرجانات دولية وخليجية، مثل مهرجان دلهي السينمائي، ومهرجان الشباب السعودي للأفلام، في سعي إلى إيصال الإبداع الإماراتي إلى العالمية. من الأفلام التي حازت الجوائز الأولى في النسخة الأولى، فيلم «مسك» للمخرج حميد السويدي، وقد حاز الجائزة الكبرى ضمن مسابقة «الصقر الإماراتي» للفيلم الطويل، أما الفيلم القصير، فقد كانت جائزته من حظ فيلم «سرمد» للمخرج عبد الله الحميري.