الأمير هاري يبدأ حياته الجديدة بطائرة عامة وإطلالة غريبة

زهرة الخليج  |   21 يناير 2020
وصل الأمير هاري مساء أمس الإثنين إلى كندا لملاقاة زوجته ميغان ماركل وابنهما آرتشي، للمرّة الأولى بعد إعلان انسحابه من العائلة الملكية، وفق ما ذكرت وسائل إعلام بريطانية.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن طائرة الأمير هاري وصلت إلى مطار فانكوفر حوالى الساعة السابعة مساءً في التوقيت المحلي آتية من مطار هيثرو في لندن. 
ونشرت الصحيفة صوراً لرجل تقول إنه هاري، وهو ينزل على درج طائرة عامة مرتدياً سترة وسروال جينز واضعاً حقيبة على ظهره.

انتقل هاري بتكتم شديد إلى جزيرة فانكوفر، المقابلة للمدينة الكبيرة المطلّة على ساحل المحيط الهادئ، حيث كانت ميغان وأرتشي بانتظاره في المنزل الذي تشغله العائلة منذ أسابيع عديدة وفقاً للصحيفة. 
ورغم أن هذه المعلومات غير مؤكدة، إلا أن أحد مصوري الفيديو شاهد سيارتين تغادران الشارع المؤدّي إلى المنزل الذي تعيش فيه ميغان في نهاية المساء. 
وانتقلت دوقة ساسكس إلى هذا المنزل قبل أكثر من 12 يوماً، حيث أمضت العائلة احتفالات نهاية العام.
ومنذ ذلك الحين، لم تخرج ميغان ماركل من منزلها إلا مرّة واحدة في 15 يناير لزيارة مؤسّستين خيريتين في فانكوفر. 
وعرضت محطة سكاي نيوز التلفزيونية لقطات تظهر وصول هاري إلى جزيرة فانكوفر بعد أيام من اتفاق مع الملكة إليزابيث وكبار أفراد العائلة المالكة يتخلى بموجبه هو وزوجته ميغان عن مهامهما الرسمية سعياً لحياة مستقلة مستقبلاً. 
وكان قصر باكنغهام والملكة قد أعلنا أن هاري وميغان لم يعودا عضوين عاملين في الأسرة الملكية ولن يستخدما لقبيهما الملكيين وسيشقان طريقهما في الحياة بشكل مستقل مما يفسح  لهما المجال لبدء حياة عملية جديدة في كندا والولايات المتحدة.