بعد اتهامه بالعنصرية.. براين آدمز يعتذر!

لاما عزت   |   13 مايو 2020

بعد أن أثار ضجة كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، قدم المغني الكندي براين آدمز اعتذاره عن تعليقات اعتبرت عنصرية ومسيئة ألقى فيها بالمسؤولية في تفشي فيروس كورونا على القسوة التي تُعامل بها الحيوانات في أسواق صينية.

وكتب آدمز عبر حسابه في إنستغرام: “لكل من شعروا بالإساءة، أردت فقط أن أتحدث عن القسوة الرهيبة ضد الحيوانات في هذه الأسواق التي تبيع حيوانات حية، والتي تعتبر المصدر المحتمل للفيروس، وأشجع الجميع على التغذية النباتية".

وكان آدمز قد أثار جدلاً بسبب تعليق جاء فيه: "بسبب تناول الخفافيش وبيع الحيوانات بالأسواق الرطبة، والأوغاد الجشعين صانعي الفيروسات، تتوقف الحياة في العالم كله الآن، ناهيك عن آلاف ممن عانوا أو ماتوا بسبب هذا الفيروس".

وأثارت تلك التعليقات عاصفة من الإدانة على وسائل التواصل الاجتماعي تجاه آدمز. 

وبراين آدمز هو مغنٍ وكاتب أغانٍ وعازف غيتار ومنتج وممثل ومصور كندي ويعد واحداً من أكثر الفنانين مبيعاً في العالم على الإطلاق إذ تمّ بيع حوالي 70 مليون نسخة من ألبوماته حول العالم.