فنانو سوريا يختارون نقيبهم

ياسر المصري - دمشق

  |   1 أكتوبر 2010


نجح عدد من نجوم الدراما التلفزيونية في سوريا في عضوية المجلس المركزي لنقابة الفنانين التي تجري حالياً انتخاباتها. ومن المتوقع أن ينافس سلوم حداد وأيمن زيدان النقيب الحالي أسعد عيد. كما نال الموسيقي المعروف هادي بقدونس المرتبة الأولى في عضوية المجلس في دمشق بحصوله على 152 صوتاً تلته فاديا خطاب بـ 133 صوتاً، وحسن دكاك وفراس خوري (132 صوتاً لكل منهما) ثم الفنان جمال قبش بـ 130 صوتاً. فيما حصل قصي خولي على 126 صوتاً.


وبلغ عدد الفنانين الذين صوّتوا في دمشق 397 عضواً ويبلغ عدد منتسبي الفرع 775 عضواً أي أنّ نسبة المشاركة بلغت نحو 55% وهي نسبة عالية قياساً بنسبة المشاركة في الدورات الأخيرة.


واللافت أن الفنانات السوريات لم يُعرن اهتماماً لما يجري على هذا الصعيد حيث كانت الفنانة فاديا خطاب وهدى شعراوي المرشحتين الوحيدتين في فرع دمشق. ويبدو أن النقيب الحالي المخرج أسعد عيد ماض في سعيه للبقاء في منصب النقيب الذي وصل إليه بعد إزاحة الفنان صباح عبيد الذي تقدم للترشيح مرة أخرى وكان على قاب قوسين من الصعود للمجلس المركزي القادم.


ويبقى السؤال مفتوحاً حتى إعلان النتائج في 25 من الشهر المقبل: هل سينجح أيمن زيدان أو سلوم حداد في النقابة؟ أم سيبقى أسعد عيد نقيباً؟

 

مواضيع ذات صلة :

أيمن زيدان بين بيروت ودمشق

أيمن زيدان خائف على نوار

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث