كريستينا أغيليرا: العطر أفضل أكسسوار

زهرة الخليج

  |   2 أكتوبر 2010

صمّمت كريستينا أغيليرا عطراً يُشعر المرأة بأنّها "جذابة ومرغوبة". والمغنية الشقراء تصمّم العطور منذ العام 2004، وآخر عطر لها حمل اسم "رغبة ملكية" استوحته من رغبتها بإشعار المرأة التي تضعه بأنّها "فريدة من نوعها".


وعلى رغم أنّها صُنِّفت من بين النساء الأكثر إثارةً في العالم، ما زالت أغيليرا متعطّشة للإطراءات، وتفهم جيداً المرأة التي تحبّ دوماً أن تلفت الانتباه وتحصد الإطراءات من حولها. وتحرص أغيليرا على الاهتمام بنفسها، وتغوص في الماسكات الخاصة بالجمال والبشرة كي تبدو دائماً ذات طلّة ملكية. وقالت النجمة للنسخة الألمانية من مجلة "أوكي": "أعشق ذلك. أحبّ أن أبدو كملكة، وأن أتدلّل، وأحصد الإعجاب. وأحب أن تشعر النساء أيضاً بأنّهن مرغوبات يشبهن الملكات".


وعن العطر، قالت: "العطر تماماً كالأكسسوارات، يمكن ارتداؤها وخلعها متى نشاء. وليس الأمر كالحذاء أو حلقة الأذن، بحيث يجب أن تحرصي أن يتلاءما مع الثياب التي ترتدينها. أعتقد بأنّ العطر هو أفضل أكسسوار تحظى به المرأة عندما تريد الخروج في سهرة".

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث