الإمارات أول دولة عربية تقدّم "أومناريس"

زهرة الخليج  |   15 مارس 2012

أعلنت "نيكومد" الشركة التابعة لمجموعة "تاكيدا" اليوم عن توفر رذاذ الأنف "أومناريس" في دولة الإمارات العربية المتحدة لعلاج مرض التهاب الأنف التحسسي، والمعروف أيضاً بحساسية الأنف أو حمى القش.

ويعد "أومناريس" علاجاً طويل الأمد مخصصاً لمعالجة أعراض حساسية الأنف الموسمية والمزمنة لدى البالغين والمراهقين فوق 12 عاماً. والعقار عبارة عن كورتيكوستيرويد مع صيغة فريدة أثبتت نجاعتها في تقديم علاج سريع وقوي من أعراض حساسية الأنف المزعجة.

ويعاني أكثر من ثلث البالغين في دولة الإمارات من حساسية الأنف. وتقدر معدلات الإصابة في الشرق الأوسط حالياً بحوالي 10 في المئة، مع توقعات بارتفاع هذه النسبة.

وقال الدكتور حسين عبدالرحمن، مدير الشؤون الطبية، ورئيس قسم الأنف والأذن والحنجرة في مستشفى دبي: "نحن اليوم سعداء للغاية حيث بات بإمكاننا وصف "أومناريس" كخيار علاجي جديد لمرضانا".

المزيد:

الحساسية تسبّب تراجعاً في نوعية حياة المصابين 

الإمارات بحاجة الى أسلوب أفضل لمعالجة حساسية الأنف