عن الفحص الذاتي لسرطان الثدي

زهرة الخليج

  |   10 أكتوبر 2010

تملك د. جلاء أسعد طاهر خبرة أكثر من 10 سنوات في مجال الكشف المبكر عن سرطان الثدي. فبالإضافة إلى عملها مديرة لبرنامج سرطان الثدي في هيئة الصحة بأبو ظبي، لا تزال د.طاهر تمارس عملها الإكلينكي في البرنامج الوطني للكشف المبكر لصحة الأم و الطفل، إذ تعمل طبيبة أخصائية لبرنامج و قارئة أولى للماموجرام ( أشعة الثدي).

 


تخرجت د.طاهر من جامعة الملك فيصل في السعودية سنة 1993 و بدأت حياتها المهنية كطبيبة في الجراحة العامة. ثم اتجهت اهتماماتها الى قضايا طب المجتمع. بينما أولت تركيزاً خاصاً حول مجال صحة المرأة و حصلت على شهادة الماجستير في صحة الأم والطفل من جامعة كلية لندن- بريطانيا، و الدكتوراه في الإدارة الصحية من جامعة جونز هوبكنز.
د.طاهر إحدى الخبراء الذين سيجيبون على أسئلة قراء وقارئات "أنا زهرة" حول سرطان الثدي وكل ما يتعلق به. لا تتردي في إرسال استفساراتك على الإيميل التالي [email protected]  :


ماهو الفحص الذاتي للثدي و كم مرة يمكن تكراره؟
تنصح كل امرأة بفحص ثدييها شهرياً للتأكد من عدم وجود أورام أو عقد صلبة أو أي تغييرات أخرى. فمن خلال فحص الثدي بانتظام، سوف تعرفين كيف يكون الثدي في حالته الطبيعية. و يمنحك الفرصة لكشف أي تغيرات حديثة في الثدي و التي قد تحتاج لأن تلفتي عناية طبيبك إليها. إن أفضل وقت للقيام بالفحص الذاتي هو بين اليوم السادس إلي العاشر تقريباً من بداية دورتك الشهرية، عندما يكون الثدي أقل انتفاخاً. و إذا توقفت لديك الدورة الشهرية نهائياً، اختاري يوما محدداً من كل شهر، مثل أول يوم من كل شهر ، لتفحصي فيه ثديك بانتظام .

 

أنا أفحص ثديي ذاتيا بانتظام ؟ هل من الضروري زيارة الطبيب أو عمل أي فحوصات الأخرئ؟
تأكد الدراسات الطبية أن الاكتفاء بفحص الثدي الذاتي فقط لا يقلل من حالات الوفيات من سرطان الثدي. إن فحوصات الكشف المبكر المتكاملة تشمل: فحص الثدي بالأشعة ( الماموجرام ) و الفحص السريري من قبل الطبيبب و الفحص الذاتي. اذا كنت في عمر الأربعين فما فوق أنصحك بزيارة الطبيب مرة كل عام للفحص السريري و عمل أشعة الثدي مرة كل عامين. إذا لم يحولك الطبيب لعمل الأشعة أطلب ذلك بنفسك. اذا كنت أقل من الأربعين فيمكنك بالإضافة إلى الفحص الذاتي زيارة الطبيب للفحص السريري مرة كل ثلاثة أعوام على الاقل.
اذا كان لديك أحد عوامل الخطورة المذكورة سابقاً- استشيري طبيبك بالنسبة لخيارات الفحص المبكر لسرطان الثدي

 

انا أشعر بوجود كتلة في ثديي. ماذا أفعل؟
إذا وجدت تغيرات غير طبيعية أو مثيرة للقلق في ثدييك، لا تتأخري – اذهبي لرؤية الطبيب فورا. معظم كتل الثدي ( 80%) ليست سرطانية ولكن وحده الطبيب فقط يستطيع أن يؤكد ذلك بعد عمل الاختبارات اللازمة بما فيها تصوير الثدي أو اخذ عينة من الثدي. التأخير هو إهمال خطير من ناحيتين هامتين :
1- إذا لم يكن التغير سرطاناً، فإن الاطمئنان والراحة النفسية لن يأتي إلا من خلال التأكد بواسطة الفحص و التأكد. فالقلق الغير مبرر هو مضيعة لحيويتك وطاقتك.
2- إذا كان التغير سرطاناً، فإن الوقت أمر حاسم للتشخيص المبكر والعلاج السريع للمرض. ان اكتشاف السرطان مبكراً يعني الشفاء منه.

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث