هايدر أكيرمان يحبّ الجلد... ويكره البلاكبيري

زهرة الخليج  |   3 مارس 2013

قال هايدر أكيرمان إنّ النسيج الأفضل بالنسبة إليه هو الجلد لأنّه حسيّ جداً. مجموعات هذا المصمم البلجيكي خصوصاً الفساتين الطويلة المثيرة، أذهلت أبرز نجوم هوليوود مثل بينيلوبي كروز التي غالباً ما ترتدي تصاميمه على السجادة الحمراء في المهرجانات العالمية.

 


يحبّ هايدر تجريب العديد من الأنسجة في تصاميمه، لكن يبقى الجلد نسيجه الأثير الذي غلب على مجموعته لخريف وشتاء 2011. إذ قال المصمم: "أحبّ الجلد. هناك شيء حسي جداً فيه".

 


فساتين هذا المصمم تتخذ شكلاً انسيابياً وطبيعياً نابعاً من حبّه للطبيعة. وفي هذا الإطار، يقول نجم الموضة إنّ عائلته كانت تأخذه إلى الريف كي يقيم علاقة مع الطبيعة، وظلّ يقصد الريف حين كبر كي يستوحي تصاميمه من الطبيعة الخلابة. وأضاف: "يعود حبي للطبيعة إلى أهلي. هم يحبون الطبيعة. كل يوم أحد، كنا نتمشّى في الغابة. صار الأمر جزءاً مني مع مرور الوقت".

 


يحب هايدر الهرب إلى الطبيعة لأنّ ذلك يسمح له بالتنفّس قليلاً وأخذ استراحة من صخب المدينة والروتين اليومي. حتى أنّه لمّح بأنّه قد يأتي يوم يرمي فيه هاتفه العصري حتى يشعر بالتحرر من الضغط اليومي، ويصبح بعيد المنال. وختم ممازحاً: "كنت أفكّر اليوم برمي جهاز بلاكبيري خاصتي. أعقد بأنّي سأفعل ذلك يوماً ما".