محمد فؤاد يتفوّق على عمرو دياب وتامر حسني

زهرة الخليج  |   29 يوليو 2010

مفاجآت كثيرة شهدها "سباق أفضل ألبوم لصيف 2010" الذي نظّمته البوابة الموسيقية الإلكترونية "فنون أف أم". إذ احتدم الصراع بين محمد فؤاد ومحمد حماقي على المركز الأول الذي انتهى لصالح المطرب فؤاد بعدما حصل ألبوم "بين ايديك" على أكبر عدد من الأصوات، نسبة 38 %. وجاء ألبوم حماقي "حاجه مش طبيعية" في المركز الثاني بنسبة 34 % من إجمالي الأصوات.
أما المركز الثالث، فكان من نصيب ألبوم "بعدك ماليش" لهاني شاكر بنسبة 14 % من الأصوات، في حين حصل تامر حسني على المركز الرابع بألبوم "اخترت صح" بنسبة 9 %. وحصل ألبوم عمرو دياب على المركز الخامس بنسبة 5 %.
وكان ألبوم شاكر شهد تصويتاً كثيفاً في آخر أيام السباق، ووصل الى مراكز متقدمة، إلا أنّ حملة تصويت كبيرة من محبي فؤاد وحماقي حرمت شاكر من المركز الأول في آخر يوم من السباق.


يذكر أنّ محمد فؤاد حضر حفلة حماقي في مارينا مؤخراً، وهو الأمر الذي جعل محبّي حماقي يصوّتون للمطربين على الأرجح، ما تسبّب في حصدهما المركزين الأول والثاني.
إلا أنّ جمهور فؤاد كثّف التصويت في اللحظات الأخيرة للسباق، ليمنح فؤاد المركز الأول بفارق عدد أصوات ضئيل للغاية بينه وبين حماقي.
أما حصول تامر حسني على المركز الرابع بنسبة 9%، يليه عمرو دياب بنسبة 5 % فيُعتبر من أكبر مفاجآت السباق. إذ توقّع عدد كبير من محبي النجمين أن يُحسم السباق لأحدهما، على أن يأتي الآخر في المركز الثاني. إلا أنّ الواقع خالف كل التوقّعات.
وقد اعتمدت "فنون أف أم" على التصويت المباشر من خلال التعليقات التي ظلت متاحةً حتى منتصف ليل الثلاثاء الماضي كما أعلنت.