نادية الجندي تعيش قصة حبّ!

دعاء حسن ـ القاهرة  |   2 أغسطس 2012

كشفت  نادية الجندي أنّها تعيش قصة حب لكنها رفضت الكشف عن تفاصيلها، مكتفية بالتأكيد بأنّها لا تستطيع العيش من دون حب في حياتها.

 

وللمرة الأولى، تحدثت الفنانة المصرية خلال استضافتها في برنامج «أحلى النجوم»  مع الإعلامية بوسي شلبي، عن ابنها الوحيد هشام مؤكدة أنّ كل من يشاهده معها يعتقد أن هناك علاقة عاطفية تربطهما.

 

وبررت سبب عدم ظهوره معه في المناسبات الفنية أو الاجتماعية بأنه يرفض الأضواء، مشيرة إلى أنه ظهر معها في  زفاف الممثل الشاب شريف رمزي. وقتها تساءل الجميع عن هذا الشاب الوسيم الذي يجلس بجوار «نجمة الجماهير»، بل إنّ بعض المجلات نشرت أن هناك قصة حب تجمعهما.

 

وأشارت إلى أنّها تتمنى أن يتزوج ابنها، لكنها ترفض أن يناديها أحفادها بـالجدة، مؤكدة أنها ستجعلهم ينادونها بـ «نونة» وهو الاسم المفضل لديها.

 

وحرصت الجندي طوال اللقاء أن تؤكد للمشاهدين بأنها ما زالت «نجمة الجماهير». هكذا، ظلت تتحدث عن أفلامها وأعمالها التي ناقشت مختلف قضايا الارهاب وأمن الدولة والفساد، مؤكدة أنها استطاعت أن تحتل شباك التذاكر لفترة طويلة حتى بعد ظهور موجة الأفلام الشبابية.

 

للمزيد:

 

نادية الجندي وعقدة الملكة نازلي