حملة الشارقة إمارة صديقة للطفل تعقد أولى ورش عملها التدريبية

زهرة الخليج  |   20 أبريل 2012

عقدت حملة الشارقة إمارة صديقة للطفل أول ورشة عمل تدريبية بعنوان "معاً لبيئة صديقة للرضاعة" في مبنى المجلس الاعلى لشؤون الاسرة.

وتندرج هذه الورشة ضمن الجهود التي يبذلها القائمون على الحملة لتشجيع النساء العاملات على الرضاعة وإظهار دورها الكبير في نمو وتنشئة الطفل بالشكل الصحيح. وفي هذا السياق جرى عقد عدة ندوات وجلسات تثقيفية للنساء الموظفات في مختلف الدوائر الحكومية والخاصة في الإمارة تناولت تشجيع وحماية الرضاعة الطبيعية وخلق بيئة صديقة للأم والطفل. واستهدفت الورشة الحالية مسؤولات الحضانات والموظفات وامتدت لتشمل شريحة النساء اللواتي يشغلن مناصب إدارية مرموقة.

 واستهلت الأستاذة إيمان راشد، نائب مدير اللجنة التنفيذية للورشة بعرض تقديمي عن حملة الشارقة "إمارة صديقة للطفل" ومبادراتها الأربع التي تستهدف تعزيز ثقافة الرضاعة في المجتمع وتمكين المرأة من أداء رسالتها على أكمل وجه.

وتضمنت الورشة ست محاضرات عُقدت الأولى تحت عنوان"أهمية الرضاعة الطبيعية" وسلطت الضوء على أهم النقاط الرئيسة التي ترتكز عليها عملية الرضاعة الطبيعية، وأهمية النتائج التي تنطوي عليها سواء على صعيد صحة الطفل أو الأم.