الإمارات تحتلّ مراكز متقدمة في تصنيف الوجهات السياحية العلاجية العالمية

زهرة الخليج  |   29 أبريل 2012

أطلق المستشفى السعودي الألماني في دبي، المستشفى الأحدث في الإمارة، مؤخراً سلسلة مبادرات في خطوة للمساهمة في تعزيز مكانة الإمارات كإحدى أبرز الوجهات العالمية الرائدة في السياحة العلاجية.

ويشير التقرير الصادر عن مؤسسة الاستشارات والأبحاث العالمية "بزنس مونيتور انترناشيونال" أن مجال السياحة العلاجية في الإمارات ينمو بنسبة 15 % على أساس سنوي. وتحتل الإمارات مراكز متقدمة في تصنيف الوجهات السياحية العلاجية على الصعيد العالمي لتكون أبرز دول مجلس التعاون الخليجي في توفير العناصر الهامة للنهوض بقطاع الرعاية الصحية بما فيها الخبرة المميزة للطاقم الطبي وقدرة المريض على تحمل التكاليف وفترات الانتظار القصيرة.

وفي إطار سعي المستمر للمستشفى السعودي الألماني في دبي للمساهمة الفعالة في تعزيز مكانة الإمارات بين طليعة الدول المعروفة في السياحة العلاجية على المستوى العالمي، يشارك المستشفى في المؤتمر الأوروبي للسياحة العلاجية الذي تعقد فعالياته خلال الفترة الممتدة من 25 إلى 27 أبريل الجاري في العاصمة الألمانية برلين. وتأتي هذه المشاركة بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي وتجسيداً لمساعي المستشفى الرامية لدعم رؤية دبي في مجال السياحة العلاجية.

كما يحرص المستشفى على القيام بسلسلة من المبادرات التي من شأنها المساهمة في تعزيز هذه الرؤية من خلال عقد ندوات تثقيفية لوكالات السفر بالإضافة إلى الإعلانات على أهمّ القنوات الفضائية بهدف التواصل مع السياح وجذبهم إلى الإمارات.

ويعكس المستشفى السعودي الألماني في دبي التنوع العالمي في الإمارات العربية المتحدة من خلال استقطاب الاختصاصيين ذوي المهارات العالية من ألمانيا، ومن كافة أنحاء أوروبا وخارجها، إضافةً إلى تبني المستشفى لأكثر معايير الاعتماد الدولي صرامةً والتزامه الكامل بجوانب الرقابة والجودة.