"يا خليفة" أغنية في اليوم الوطني

زهرة الخليج  |   2 ديسمبر 2010

ضمن المفاجآت العديدة التي ستطلق احتفاء باليوم الوطني (39) لدولة الإمارات العربية المتحدة، وبمباركة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي حفظه الله، قامت وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، بتكليف استوديوهات "أغاني" في دبي، بتسجيل وتحويل قصيدة "يا خليفة" من كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الى أغنية وطنية ذات مواصفات مختلفة، برؤية وفكرة من الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي. وقد أراد أن يكون الإحتفال في هذا العام مختلفاً ومميزاً، لأنها مهداة الى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله. وقد لقيت استحسان الشيخ محمد بن راشد بعد سماعها مغناة بالأسلوب الوطني.

 


وبناء على تعليمات معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، تم تنفيذ وتسجيل الأغنية في استوديوهات "أغاني"، وإسناد مهمة تلحين قصيدة "يا خليفة" إلى الملحن فهد الناصر صاحب أشهر لحن هذا لعام 2010 وهو لحن أغنية "الطير" التي قدمها الفنان حسين الجسمي بشكل منفرد. وأنجز الناصر توليفة موسيقية خاصة لم تستخدم سابقاً في جميع الألحان الوطنية المطروحة على مستوى الوطن العربي. إذ استخدم في عملية التلحين والتسجيل إيقاع "المارش العسكري" في المقدمة، ليبحر موسيقياً وبشكل محترف إلى تحويل الأسلوب اللحني إلى الإيقاع الموسيقي "الحربية الإماراتية" من دون الابتعاد عن الروح الأساسية لللحن، وذلك بالتعاون مع الموزع الموسيقي مهند خضر، ومهندس الصوت علي حامد. مع العلم أن مهمة الإشراف على تسجيل هذه الأغنية أوكلت إلى الشاعر علي الخوار رئيس مجلس إدارة استديوهات "أغاني".

 


والملفت في القصيدة أيضاً أنّه تم تسجيلها بصوت وغناء المجموعة التي أضافت إلى اللحن الكثير من الجماليات الفنية، خاصة أنه تم اختيار مجموعة من أجمل الأصوات الموجودة في الإمارات.

 


وبأسلوب "المهمة المستحيلة"، وبتحدي قانون الجاذبية للكرة الأرضية، قامت وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بتوكيل استوديوهات "أغاني" بتصوير أغنية "يا خليفة" بطريقة الفيديو كليب، تحت إدارة المخرج الإماراتي أحمد العبدولي. وقد تحول هذا الأخير الى قائد فريق من القوات الخاصة لتنفيذ "المهمة المستحيلة" والخطرة من خلال تسلق أعلى قمة في العالم أي "برج خليفة" في دبي. وهناك، وضع علم دولة الإمارات العربية المتحدة، وصورة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصورة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي حفظه الله، لتزين البرج والقمة التي تليق بصاحبي المجد وصانعيه في الإمارات.

 


وقد تمت عملية التصوير بأحدث التقنيات العالمية للتصوير، وبالإستعانة بطائرة عامودية تابعة لشرطة دبي، تم تجهيزها بفريق عمل محترف قام بمهمة تصوير تسلق جنود القوات الخاصة لأعلى قمة في العالم.

 


هذا وستُعرض الأغنية على الإذاعات والقنوات الفضائية، وسيتم طباعة كمية كبيرة من الاسطوانات المدمجة (CD) عبر جميع الصحف الصادرة في الدولة.

موضوعات ذات صلة: