الجزائر لم تشترط على إليسا ارتداء ملابس محتشمة

زهرة الخليج  |   1 يوليو 2012

نفت عقيلة زلاقي رئيسة لجنة الحفلات في بلدية عنابة الجزائرية اشتراط اللجنة على إليسا ارتداء ملابس محتشمة عند مشاركتها في احتفالات عيد الاستقلال الـ50 التي ستقام في الجزائر. ويأتي هذا النفي بعد انتشار أخبار عن طلب القائمين على الحفل من اليسا ارتداء ملابس محتشمة. ونقلت جريدة "الشروق" الجزائرية أنّ عقيلة زلاقي صرّحت: "لم نشترط عليها نوعية لباس معيّن، لأنه لن يكون مخالفاً لما نراه في شوارعنا".

تصريحات زلاقي أثارث استياء عدد كبير من الجزائريين الذين صعّدوا لهجتهم وطالبوا أهل عنابة بمقاطعة الحفل، وشنّوا هجوماً على إليسا وعقيلة زلاقي، معتبرين أنّ سمعة إليسا لا تليق بالجزائر ولا بعيد الاستقلال. فيما رأى آخرون أنّ ملابس إليسا ليست المشكلة، بل المبلغ الضخم الذي ستتقاضاه مقابل مشاركتها وهو حوالي تسعين ألف دولار.

ووجّه أحد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي رسالة الى عقيلة زلاقي يسألها فيها عن علاقة النجمة اللبنانية بذكرى استقلال الجزائر، معتبراً أنّها مناسبة وطنية تخصّ الجزائريين وهم وحدهم يعرفون قيمتها. وأكّد أنّه لو طرح سؤال واحد على إليسا يخصّ الجزائر، فإنّها لن تجيب، مضيفاً: "نحن لسنا ضد حضورها إلى الجزائر لكنّ المناسبة لا علاقة لها بها".