إبنة العامين ترتدي فستان زفاف والدتها منذ 12 عاماً وبعد..

زهرة الخليج

  |   19 مارس 2016

في تجربة غريبة بل وقد تكون فريدة من نوعها، قامت المدونة الأميركية براندي ييروس بجعل ابنتها ترتدي فستان زفافها كل عام في عيد ميلادها.

وبدأت الأم تجربتها منذ أن كانت إبنتها في الثانية من عمرها وحتى بلغت الـ 12 في خطوة تهدف بحسب الأم إلى رؤية ابنتها كيف تكبر عاماً بعد آخر.

وإلتقطت ييروس صوراً سنوية لطفلتها مؤكدة إستمتاعها برؤية إبنتها وهي تكبر خاصة وأنها أصبحت أمًّا منذ أن بلغت الـ 14.

وتشرح المدونة الأميركية تجربتها بالقول " إن الفكرة جاءتها من مجلة قرأتها أثناء حملها، حيت تعتمد الفكرة على التقاط صورة سنوية للطفل بملابس والديه لتميز الفرق في الشكل والحجم كل عام.  اخترت أن ترتدي ابنتي فستان زفافي لعدة أسباب، أولها هو استخدام الفستان لأكثر من مرة بعد يوم الزفاف، ولأنني أدرك جيداً أنها سترتدي فستانها الخاص حينما ستتزوج، لذلك أردت الاحتفال بزواجي أكثر من مرة من خلال ارتداء طفلتي لفستان زفافي، وأخيراً لأنني أعتقد أن هذه الصور ستصبح ذكرى عظيمة سوف أعرضها في يوم زفافها في وقت ما”.".

وبدأت براندي في التقاط الصور لإبنتها بالفستان حيث بات الثوب مع مرور الأعوام يتناسب مع حجم ابنتها (12 عاماً) رغم أنه ما زال يقع من فوق أكتافها.

في الختام أكدت براندي أنها لا تتوقع أن ترتدي ابنتها اليسون فستان زفافها القديم في حفل زواجها لكنها تتمنى أن تعرض هذه الصور بالحفل في المستقبل مشيرة أنها ستستمر في هذا التقليد السنوي لابنتها المراهقة لتسجيل كل مرحلة من حياتها.

مقالات مختارة

7 ميزات رائعة هاتف HUAWEI P40 Pro الجديد