موظفون آليون يدشنون القطاع الطبي في دبي

موظفون آليون يدشنون القطاع الطبي في دبي

قررت عيادات ليبرتي لطب الأسنان في أبوظبي ودبي، الاستعانة بموظفين آليين للقيام بالأعمال الإدارية الروتينية بشكل أسرع وأدق. وصرح الدكتور مجد ناجي مدير العيادات، أن هذه الخطوة تأتي في إطار تطوير بيئة العمل بما يتناسب مع التطور الدائم المحيط بنا في دولة الإمارات، وأضاف: «على مدى أكثر من عشرين عاماً، كنا

قررت عيادات ليبرتي لطب الأسنان في أبوظبي ودبي، الاستعانة بموظفين آليين للقيام بالأعمال الإدارية الروتينية بشكل أسرع وأدق. وصرح الدكتور مجد ناجي مدير العيادات، أن هذه الخطوة تأتي في إطار تطوير بيئة العمل بما يتناسب مع التطور الدائم المحيط بنا في دولة الإمارات، وأضاف: «على مدى أكثر من عشرين عاماً، كنا نحظى بدعم الدولة لكل خطوة كنا نقوم بها في مجال تطوير الطبي والعلمي، ولهذا السبب فقد تم تسمية الموظفين الجدد بأسام إماراتية ذات مدلول وطني، حيث تمت تسمية احداهن باسم سلمى، تيمناً بالسيدة سلمى الشرهان أول ممرضة إماراتية، وتم إطلاق اسم جميلة على الروبوت الثانية، تيمناً باسم السيدة جميلة الزعابي وهي الممرضة التي كرمها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عام 2016 لإنقاذها 60 شخصاً، خلال مشاركتها مع إسعاف دبي في إخماد حريق هائل اندلع في منطقة القوز، فيما تم تسمية الروبوت الآخر، باسم منصور لما يحمل هذا الاسم من صفات الشخصية الإماراتية من روح التحدي والفوز والتعلق بالمركز الأول، فيما أطلق اسم راشد (رشود) على الروبوت الذي له شكل محبب لدى الأطفال، والذي ستكون مهامه محصورة في اللعب وتخفيف التوتر عند الأطفال الذين يزورون العيادة».

وأشار ناجي إلى أن باقي الموظفين الآليين سيتم استعمالهم في مهام بسيطة وروتينية، مثل استقبال المرضى والتعرف عليهم من خلال ملامح الوجه وتحضير الملف الإلكتروني لهم وإرساله إلى الطبيب المعالج، كما سيتم استخدامهم في نقل المعدات غير الطبية بين غرف وأقسام العيادة بناءً على توجيهات مسبقة يتم برمجتها في كل روبوت على حدا.

ونفى ناجي أن تتسبب هذه الخطوة، في تقليل عدد موظفي العيادة أو الاستغناء عن خدماتهم، مؤكداً أن مهمة الموظفين الآليين هي مساعدة الموظفين الأساسيين في الأعمال الروتينية وإعطائهم الوقت الكافي للإبداع والتركيز في أعمالهم بشكل أكبر، إضافة إلى خلق بيئة عمل أكثر راحة وسعادة.