عبير شمس الدين: سيّارة في عيد الحب

ياسر المصري - دمشق  |   14 فبراير 2011

بعد خلافات كثيرة بينهما، عادت عبير شمس الدين إلى زوجها ووالد ابنها خلدون. في تصريح خاص لـ "أنا زهرة"، أكدت الممثلة السورية بأنّها تعيش اليوم حياة مستقرة وسعيدة مع زوجها وابنها الذي يبلغ أربع سنوات، مشيرةً إلى أنّ خلدون يحتاج والده كثيراً لأنّه لا يزال في بداية وعيه بالحياة.


من جهة ثانية، قالت شمس الدين إنّ الحب هو الحياة، ولا يمكن لأي إنسان العيش من دونه، معتبرةً أنّ "عيد الحب" مناسبة لالتقاء المحبين، رافضةً في الوقت عينه أن يقتصر على حب الرجل للمرأة، فهو عيد لحب الوطن والأهل والأبناء والأصدقاء.


وعن أول هدية تلقتها في حياتها في هذا العيد، أجابت بأنّها كانت سيارة سعدت بها كثيراً إلى درجة أنّها أصبحت تبحث عن بعض الأماكن لتذهب بها. أما عن الهدية الأجمل التي تلقتها في هذه الحياة، فهي ابنها خلدون الذي لا تتخيل نفسها من دونه أبداً.


على صعيد آخر، انتهت شمس الدين من تصوير مشاهدها في مسلسل "سقوط الأقنعة" مع المخرج حسان داوود. وتجسد في العمل شخصية مجرمة تُدعى سهى. كما انتهت من تصوير دورها في مسلسل "تعب المشوار" مع المخرج سيف الدين سبيعي وتجسد شخصية "شهناز" المرأة المستفزة.


كذلك، تستعد لتصوير دورها في مسلسل "الانفجار" مع المخرج أسامة الحمد وتجسد شخصية "سماح" التي تتزوج رجلاً أكبر منها كي تنجب له ولداً.


وتشارك شمس الدين أيضاً في مسلسل "الشبيهة" مع المخرج فراس دهني حيث تجسّد دور "سميرة" الانسانة الطيبة والواقعية والمعطاءة.

 

المزيد:

حاجبان عريضان ... اتركيهما بحرية

5 أسرار جمال على كل امرأة اكتشافها

نانسي عجرم.. وإطلالة بسيطة دائماً

أحدث اطلالات الفنانة شمس

مكياج سهرات يليق بالسمراوات